• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

مليون درهم جوائز مهرجان الوصل للخيول

«جلاكسي» يلاقي «فرجت» في «ميل جبل علي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 فبراير 2015

محمد حسن (دبي)

يستضيف مضمار جبل علي في الثانية ظهر اليوم السباق التاسع الذي يحمل اسم مهرجان «الوصل»، ويتألف من سبعة أشواط تتضمن بطولة التحدي على كأس سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم لمربي الخيول العربية الأصيلة، والشوط الرئيس على لقب جبل علي للميل برعاية مزارع شادويل، وتنافس في السباق 92 خيلاً على إجمالي جوائز تبلغ أكثر من مليون درهم.

وخصص الشوط الثالث لمسافة 1600 متر للخيول المهجنة الاصيلة، على لقب سباق جبل علي للميل للفئة الثالثة التي تبلغ جوائزها المالية 575 الف درهم برعاية شادويل، وتشارك فيه 10 خيول، أبرزها « فرجت» لسمو الشيخ آحمد بن راشد آل مكتوم، بإشراف دروبا سلفرتنام وقيادة اويسن ميرفي، الجواد «سيلفر جلاكسي» لفتحي السيد محمد اقزيمة، باشراف المدرب مصبح المهيري، وقيادة سيلفستر ديسوزا، «موهوب» لسمو الشيخ سعيد بن محمد بن راشد آل مكتوم، وباشراف ساتيش سيمار وقيادة وين سميث و«ايفسدروبر» لسمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم.

ويجتذب سباق تحضيري جبل علي للسرعة لمسافة الف متر البالغ ،اجمالي جوائزه المالية 110 آلاف درهم، نخبة من النجوم في الشوط السابع، يتصدرها الجواد «معرب» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم وبإشراف مصبح المهيري وقيادة بول هانجان الذي يسعى لحجز تذكرة السباق الرئيسي المؤهل لسباق السرعة في ليلة كاس دبي العالمي.

ولكن صاحب الأرض «مرواغ» لسمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم، وبإشراف دروبا سلفرتنام وقيادة اويسين ميرفي يسعي للفوز واعتلاء منصة التتويج بعد ان قدم مستويات جيدة خلال مشاركاته السابقة، وهناك فرق 4 كيلوجرامات لصالحه مقابل المرشح الأول «معرب» إذ للسباق «شروط» حسب عمر ونتائج المشارك.

ويدخل في صلب المنافسة «الرازي» لسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، بقيادة ريتشارد مولن، و«سيكستي مينتس» بقيادة رويستون فرنش الذي سبق إن فاز معه فيما يقود «ابن عرب» الفارس سيلفستر ديسوزا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا