• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مقتل 5 من الشرطة والجيش في هجمات بمدينتي غازي عينتاب ونصيبين

قوات الأمن التركية تفرق مظاهرات بإسطنبول وتحبط عملاً إرهابياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 مايو 2016

إسطنبول (وكالات)

فرقت الشرطة التركية أمس تظاهرات كبيرة مناوئة لها في مناطق عدة بمدينة إسطنبول، كانت قد خرجت بمناسبة عيد العمال ، فيما قتل شرطيان وأصيب 23 شخصاً في هجوم بسيارة مفخخة استهدف مقر شرطة في مدينة غازي عينتاب، كما قتل ثلاثة جنود أتراك في هجوم مسلح لمقاتلين أكراد في مدينة نصيبين قرب الحدود السورية.

وواجهت الشرطة التركية أمس احتجاجات بمناسبة عيد العمال في إسطنبول، واستخدمت الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه ضد المتظاهرين، وفرضت إجراءات أمنية مشددة في المدينة. وقتل متظاهر عندما صدمته عربة تابعة للشرطة، مخصصة لخراطيم المياه التي تستخدم في تفريق التظاهرات، وذكرت التقارير أن الرجل الذي قتل في 57 من العمر، وفتح تحقيق في مقتله.

ومنعت السلطات الدخول إلى ساحة تقسيم التي عادة ما تكون مركز للاحتجاجات وأخلت المنطقة التي تكون مكتظة من الناس باستثناء الشرطة. وشارك مئات من نشطاء العمال والنقابات في ضاحية باكير كوي قرب المطار الدولي، في احتجاجات محظورة رسمياً، وحملوا شعارات تدعو إلى التضامن مع العمال.

كما استخدمت الشرطة خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع ضد متظاهرين في ضاحية شيشلي حاولوا التوجه إلى ساحة تقسيم، واعتقلت 36 شخصاً في شيشلي وضاحية بشيكتاش المجاورة عندما حاولوا التقدم نحو الساحة.

إلى ذلك، أفادت وسائل إعلام تركية، أمس، بأن الشرطة أوقفت 4 أشخاص للاشتباه في اعتزامهم تنفيذ عمل إرهابي يستهدف الاحتفال بعيد العمال في العاصمة أنقرة. وذكرت مصادر أمنية إن فرق الاستخبارات ومكافحة الإرهاب أوقفت المشتبه بهم في عمليات متزامنة بعد مراقبتهم منذ مدة. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا