• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

أردوغان يعلن حصار عفرين والمسلحون الأكراد ينفون

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 مارس 2018

أنقرة، دمشق (وكالات)

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن قوات بلاده تحاصر مدينة عفرين ومستعدة لدخولها في أي لحظة، فيما نفت «وحدات حماية الشعب» الكردية ذلك مؤكدةً أن القوات التركية تبعد عنها ما بين 10 إلى 15 كيلومتراً.

وذكر الرئيس التركي في كلمة خلال حفل افتتاح الأكاديمية السياسية لحزب «العدالة والتنمية» الحاكم غداة سيطرة القوات التركية على بلدة «جنديرس» الاستراتيجية على بعد نحو عشرين كيلومتراً من المدينة، أن «القوات التركية تمكنت من تحييد 3171 إرهابياً منذ انطلاق عملية غصن الزيتون»، وأضاف أن أكثر من مساحة 815 كيلو متراً مربعاً باتت منطقة آمنة بعد السيطرة عليها، مشيراً إلى إن القوات التركية تسعى للسيطرة على ألفي كيلو متر مربع خلال العملية. وقال أردوغان «اليوم نحن في عفرين وغداً سنكون في منبج المجاورة لها وبعد غد سنطهر منطقة شرق نهر الفرات حتى الحدود مع العراق من الإرهابيين»، مؤكداً أن «وجود قوات بلاده في شمال سوريا ليس من أجل احتلال وإنما لتطهيرها من التنظيمات الإرهابية وإعادة سكانها المحليين» على حد وصفه.

في المقابل، وخلافاً لما أعلنه أردوغان الجمعة، فإن وسط عفرين ليس محاصراً بالكامل فالقوات التركية تتقدم ببطء نحوه من كل الاتجاهات باستثناء الجنوب الشرق الذي لا يزال في أيدي المسلحين الأكراد. ونفت «وحدات حماية الشعب» الكردية ادعاءات أردوغان بحصار مدينة عفرين، قائلة ً إن القوات التركية تبعد عنها ما بين 10 و15 كيلومتراً. وقال نوري محمود المتحدث باسم وحدات حماية الشعب «قوات الجيش التركي تبعد عنها ما بين 10 و15 كيلومتراً».

وفي السياق، قالت وسائل إعلام محلية أمس، إن القوات التركية والجيش السوري الحر وصلا حدود مركز مدينة عفرين. وذكرت وكالة «أناضول» التركية للأنباء، أن القوات التركية وعناصر الجيش السوري الحر تمكنا من السيطرة على قريتي «شوارغة الجوز» و«المالكية». وأضافت أن «قوات غصن الزيتون سيطرت أيضاً على سد 17 نيسان الذي يزود عفرين بالماء بعد فرضها السيطرة على قرية حلوبي كبير».

وكانت هيئة رئاسة الأركان التركية أعلنت في وقت سابق أمس، أن قواتها تمكنت من القضاء على 3149 مسلحاً كردياً منذ انطلاق عملية «غصن الزيتون» في الـ20 من يناير الماضي في حين قتل 42 جندياً تركياً بالاشتباكات في عفرين. وأكدت رئاسة الأركان التركية في بيان مواصلة العمليات العسكرية البرية والجوية في عفرين ضد تنظيمي «حزب الاتحاد الديمقراطي» و«حزب العمال الكردستاني» و«داعش».

ومنذ انطلاق العملية العسكرية في عفرين فرضت القوات التركية والجيش السوري الحر السيطرة على 161 موقعاً موزعاً على 5 بلدات و125 قرية و31 موقعاً استراتيجياً.