• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

الأكراد يتهمون أنقرة بالسعي للسيطرة على المثلث الحدودي مع سوريا والعراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 مارس 2018

أربيل (الاتحاد)

اعتبرت مصادر سياسية كردية، أن الهدف الحقيقي للعملية العسكرية التي تنوي تركيا تنفيذها في إقليم كردستان ضد حزب العمال الكردستاني، ‬هو ‬السيطرة ‬على ‬المثلث ‬الحدودي ‬السوري ‬التركي ‬العراقي، ‬ومعبر ‬«فيشخابور» ‬والمناطق ‬التي ‬يمر ‬بها ‬خط ‬أنابيب ‬نفط ‬كردستان، ‬فضلاً ‬عن ‬فتح ‬معبر ‬تجاري ‬جديد ‬مباشر ‬بين ‬تركيا ‬والعراق ‬يكون ‬بديلاً ‬عن ‬معبر «‬إبراهيم ‬الخليل» ‬الذي ‬تعبر ‬من ‬خلاله ‬البضائع ‬إلى ‬العراق ‬عبر ‬الإقليم، ‬مبينة ‬أن ‬ذلك ‬يشكل «‬الصفحة ‬التالية»، ‬بعد ‬استعادة ‬سيطرة ‬الحكومة ‬العراقية ‬على ‬كركوك ‬و«‬تعميق ‬الحصار» ‬الاقتصادي ‬على ‬الإقليم ‬وتجريده ‬من ‬كل ‬مقومات ‬البقاء. وكان وزير الخارجية التركي، ​مولود ‬جاويش ‬أوغلو، ‬قد ‬أعلن ‬مؤخراً​ ‬عن ‬عزم ‬​تركيا​ ‬والعراق​ ‬اتخاذ ‬خطوات ‬مشتركة ‬ضد ‬​حزب ‬العمال ‬الكردستاني، ‬مبيناً ‬أن «‬تطهير ‬العراق ‬من ‬ذلك ‬الحزب ‬وسائر ‬التنظيمات ‬الإرهابية ‬ليس ‬مهماً ‬لتركيا ‬حسب، ‬بل ‬وأيضاً ‬للعراق ‬وسوريا».