• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب     

تكبدت خسائر بقيمة 34,5 مليار درهم في 2015.. وبقاء الضغوط السلبية دون تغير

محللون: تماسك الأسهم في الربع الأول من 2016 مرهون بـ«التوزيعات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

يأمل محللون ماليون ومستثمرون في مستهل تداولات أسواق الأسهم المحلية للعام 2016، أن يساهم الأداء الجيد للشركات وتوزيعات أرباحها السنوية على المساهمين في استقرار الأسواق خلال الربع الأول، بعد عام عصيب كبد الأسواق نحو 34,5 مليار درهم.

وتراجع مؤشر سوق الإمارات المالي خلال 2015 بنسبة 6.5%، محصلة تراجع سوق أبوظبي بنسبة 4,8% أقل نسبة انخفاض بين أسواق الخليج، فيما سجل سوق دبي المالي ثاني أكبر نسبة تراجع بنحو 16,5%، بعد السوق السعودي الذي تراجع بنسبة 17%.

وقال هؤلاء لـ «الاتحاد» «الأسواق تدخل عام 2016 وتحمل معها ذات الضغوط والتأثيرات السلبية التي أدت إلى تراجعها بشكل كبير، سواء على صعيد أداء المؤشرات الفنية أو على صعيد أحجام وقيم التداولات، وأبرزها استمرار انخفاض أسعار النفط إلى مستويات متدنية جديدة، والتوترات الجيوسياسية في المنطقة، فضلاً عن الأداء المخيب للاقتصاد العالمي، والذي يلقي بظلاله السلبية على اقتصادات المنطقة».

وأجمعوا على أن الأسواق بحاجة إلى بناء الثقة من جديد، بسبب الخسائر الفادحة التي مني بها المستثمرون كافة، خصوصاً صغار المستثمرين الذي يمتلكون أموالاً محدودة للغاية، وإن كانت توزيعات أرباح الشركات التي يؤمل أن تكون أكثر سخاءً إن لم تكن في مستويات العام الماضي نفسه، يمكن أن تعيد جزءاً بسيطاً من الخسائر التي تكبدها المستثمرون خلال 2015.

ويتفق هؤلاء على أن حركة الأسواق ستظل رهينة لتحركات أسعار النفط التي يتوقع أن تواصل تراجعها إلى مستويات متدنية، مع ارتفاع تخمة المعروض بعودة إيران إلى الأسواق العالمية، إلى جانب الآثار السلبية المتوقع ظهورها على قطاعات اقتصادية حيوية، خصوصاً العقارات والبنوك، جراء انخفاض الإنفاق الحكومي أو انكماشه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا