• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

خبراء: شرق آسيا قد يخطف سياح تركيا وفرنسا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 يناير 2016

رشا طبيلة (أبوظبي)

استبعد مسؤولون في مكاتب سفر وشركات طيران أن تكون تأثيرات تفجيرات فرنسا وتركيا الأخيرة طويلة المدى في حال شهدت هاتان الدولتان حالة من الاستقرار خلال الأشهر المقبلة، مشيرين إلى أن وجود مخاوف لدى بعض المسافرين سيحول وجهاتهم من أوروبا وتركيا إلى شرق آسيا مثل سنغافورة وماليزيا وكوريا والصين واليابان إضافة إلى مصر.

 

وأكد هؤلاء أن السفر إلى تلك الدولتين سيتراجع بنسب طفيفة للفترة الحالية، لافتين إلى أن الدول التي تتأثر بشكل كبير هي التي تشهد أحداثا أمنية متكررة.

 

وقال أسامة هارون المدير الإقليمي لمصر للطيران بأبوظبي والعين «إن الأحداث الأخيرة في فرنسا وتركيا ستؤثر على الطلب للسفر إليها ولكن بنسبة طفيفة حيث سرعان ما تتعافى تلك الدول وتعود حركة السفر إليها بشكل طبيعي».

 

من جانبه، توقع صلاح الكعبي المدير التنفيذي لـ«بافاريا للعطلات»، أن تظهر مخاوف من سكان الدولة للسفر إلى تركيا وفرنسا بعد التفجيرات الأخيرة خلال الفترة الحالية، لافتاً إلى أن استقرار هاتين الدولتين حتى موسم السفر المقبل سيبدد من تلك المخاوف.

(طالع التفاصيل غداً في "الاتحاد")

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا