• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تقديم ديوان محمد بنيس في ترجمته الإسبانية بمدريد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 فبراير 2015

مدريد (أبوظبي)

شهدت مؤسسة «البيت العربي» في مدريد يوم الأربعاء 11 فبراير حفل تقديم الترجمة الإسبانية لديوان الشاعر محمد بنيس «نبيذ»، الصادر بالعربية عن دار رياض الريس في بيروت سنة 2003. أنجز فديريكو أربوس الترجمة مع كلمة افتتاحية، وصدر الكتاب عن دار منشورات الشرق والمتوسط بمدريد في طبعة أنيقة، غلافها مزين بتفصيل من لوحة «حديقة الملذات» للفنان الهولندي جيروم بوش، مزدوجة اللغة، العربية والإسبانية، ومؤلفة من 328 صفحة.

أحيا الأمسية كل من مدير البيت العربي، إدواردو لوبيز بوسكيتس، الذي ترأس الحفل، والشاعر أنطونيو جامونيدا والشاعرة كلارا خانيس إلى جانب المترجم فديريكو أربوس بصحبة الشاعر محمد بنيس، وحضرها جمهور متنوع أغلبه من الإسبانيين وبعض العرب، من مثقفين ومهتمين. وبعد إلقاء كلمة تقديم الأمسية والترحيب من طرف المدير، تناول الكلمة الشاعر أنطونيو جامونيدا، الذي تعرض فيها لخصوصية علاقة الصداقة التي تربطه بمحمد بنيس وقرأ قصيدة مركبة، تعتمد عبارات وإشارات من ديوان «نبيذ»، كما أوضحت بدورها الشاعرة كلارا خانيس، مديرة سلسة الشعر في الدار، أهمية هذا العمل الشعري الجديد الذي تنشره الدار بعد أن كانت نشرت، في سنة 2006، ديوانه «هبة الفراغ» في ترجمة قام بها لويس ميجيل كانيادا، الذي ترجم أيضاً ديوان «نهر بين جنازتين» وصدر عن دار إيكاريا في برشلونة سنة 2010. وتناول فديريكو أربوس من جهته العلاقة مع محمد بنيس التي تعود إلى بداية الثمانينيات، من خلال ترجمة مقاطع من شعره. وفي كلمة مختصرة توجه فيها محمد بنيس بالشكر إلى كل من مدير البيت العربي على إقامة الأمسية وإلى أصدقائه المشاركين فيها وجمهور الحاضرين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا