• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

نزوح جماعي لرعاياها من سرت

مصر تحذر صياديها من دخول المياه الليبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 فبراير 2015

القاهرة، طرابلس (وكالات)

جددت وزارة الخارجية المصرية تحذيراتها المتكررة للصيادين المصريين من الدخول والإبحار في المياه الإقليمية الليبية، لما يكتنفه ذلك من مخاطر أمنية كبيرة وتهديد مباشر لأرواحهم، في ظل الأوضاع الأمنية الخطيرة الحالية في ليبيا، فضلاً عما يشكله ذلك من مخالفات قانونية تعرضهم للمساءلة، وأهابت وزارة الخارجية المصرية، خلال بيان رسمي، الأربعاء، قوارب الصيد المصرية الالتزام الكامل بالقواعد والقوانين البحرية، وتلك المنظمة لعمليات الصيد، مؤكدة المسؤولية الكاملة لعدم التزام أصحاب تلك القوارب وصياديها بالتحذيرات المتكررة، وكان العديد من الصيادين المصريين تعرضوا للغرق خلال الأيام الماضية، ومنهم من لا يعرف مصيره منذ فترة.

من جانب آخر، ذكرت وكالة الأنباء الليبية أن أعداداً غفيرة من العمالة المصرية المقيمة بسرت بدأت مغادرة المدينة منذ الاثنين باتجاه بلدهم «لأسباب أمنية بناء علي طلب حكومتهم وإلحاح أهاليهم بالعودة إلى مصر»، ونقلت عن بعضهم قولهم إنهم «يعملون منذ فترة طويلة في سرت، ولم يتعرضوا لأي مضايقات، وكانوا يعاملون معاملة حسنة طيلة فترة وجودهم بالمدينة».

إلى ذلك وقال اللواء عناني حسن حمودة مدير أمن مطروح: إن قوات حرس الحدود المصرية تمكنت من إحباط محاولة هجرة غير شرعية إلى ليبيا لـ61 مصرياً و13 سودانياً، من خلال تسللهم عبر الدروب الصحراوية في جنوب سيوة. وكانت قوات حرس الحدود المصرية ألقت القبض على 26 شخصاً من محافظة الفيوم و10 من المنيا و2 من بني سويف و3 من قنا و2 من دمياط و4 من محافظات القليوبية والجيزة والبحر الأحمر، بالإضافة إلى 13 سودانياً، وتم التحفظ على المتهمين تمهيداً لمحاكمتهم بتهمة الوجود في مناطق عسكرية محظورة على المدنيين، ومحاولة الهجرة من البلاد بطريقة غير شرعية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا