• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بفعل مبيعات النصف الأخير من الجلسة

الأسهم المحلية «تتذبذب» بمكاسب 153,6 مليون درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يناير 2016

حسام عبدالنبي (دبي)

تباين أداء مؤشرات أسواق الأسهم المحلية أمس حيث تذبذبت الأسهم صعوداً وهبوطاً لتنهي جلسة التداول أقرب إلى الاستقرار ولتكون المحصلة زيادة القيمة السوقية 153,61 مليون درهم فقط.

وبدأت جلسة التداول في أبوظبي ودبي على ارتفاعات جيدة في مؤشرات الأداء وأسعار الأسهم القيادية، خصوصاً «أرابتك» و«إعمار» و«دبي الإسلامي»، بدعم من ارتفاع أسعار النفط، وتحسن أداء البورصات العالمية بعد بيانات إيجابية عن التجارة الصينية، ولكن سرعان ما عادت الأسهم للهبوط بفعل عمليات بيع مكثفة في النصف الأخير من جلسة التداول.

وارتفع النفط للمرة الأولى في 8 أيام بعد انخفاض المخزون الأميركي، وزاد خام القياس العالمي برنت 28 سنتاً إلى 31,14 دولار للبرميل، في حين ارتفعت العقود الآجلة للنفط الخام ليبتعد الخام الأميركي الخفيف عن مستوى 30 دولارا للبرميل. كما ارتفعت الأسهم الأميركية والأسيوية بعد إعلان بيانات عن التجارة الصينية جاءت أفضل من المتوقع ما رفع معنويات المستثمرين.

وقال حسام الحسيني، عضو الجمعية الأميركية للمحللين الفنيين، إن تأثير انخفاض أسعار النفط على أسواق الأسهم يتمثل في شقين أولهما الجانب النفسي وهو تأثير حدث بالفعل وأثر على أداء السوق سلباً منذ نهاية عام 2014.

وأضاف: إنه فيما يخص التأثير (الحقيقي) لانخفاض أسعار النفط فإن الحكم بدقة يتطلب مزيداً من الإيضاح عن التأثير المحتمل للنفط على مستويات النمو وربحية الشركات المدرجة في سوق الأسهم من أجل تحديد ما إذا كانت القيم الحالية للأسهم عادلة أم لا، داعياً إلى ضرورة المبادرة بتقديم المزيد من الإيضاح، خصوصاً وأن هناك مخاوف من تراجع أرباح البنوك ومن ثم التأثير على القطاع العقاري ما يؤثر على أسهم الشركات الباقية بالتبعية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا