• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

بسبب تراجع المعروض في الأسواق

30 % ارتفاعاً في أسعار الأسماك برأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مارس 2018

محمد صلاح (رأس الخيمة)

ارتفعت أسعار الأسماك في رأس الخيمة أمس، للأسبوع الثاني على التوالي، وذلك بنسبة 30%، بسبب قلة المعروض بحسب تجار في أسواق الإمارة.

وارتفعت أسعار الخباط لتسجل 80 درهماً من 50 درهماً خلال الأسبوع الماضي للحجم المتوسط، كما ارتفعت أسعار القباب لـ70 درهماً والقرفة 10 دراهم للكيلو من 5 دراهم خلال الأسبوع الماضي، وشملت الزيادات أيضاً بعض الأنواع الأخرى كالهامور الذي سجل 25 درهماً للكيلو، والسندان 30 درهماً، والحمرا 40 درهماً، والسبرين 35 درهماً من 25، وشملت الزيادات الأسماك المستوردة، مثل السيباس والبلطي والسبرين وغيرها.

وأكد يوسف بخيت دلال بالسوق، أن تراجع الصيد وراء رفع الأسعار في أسواق السمك هذه الأيام، نظراً لحظر صيد الشعري والصافي، حيث يكتسي هذان النوعان أهمية كبيرة بالنسبة للصيادين، مشيراً إلى أن ارتفاع الأسعار خلال شهري مارس وأبريل أمر متوقع، أسوة بالعام الماضي الذي شهد ارتفاعاً مماثلاً مع فترة بدء حظر صيد الشعري والصافي، حيث تراجعت الأسعار بدءاً من مايو بأكثر من 50%. وأوضح محمد نور، تاجر أسماك في السوق، أن بعض التجار يعتمدون خلال هذه الأيام على الأسماك المستوردة من الأسواق المجاورة مع تراجع عمليات الصيد، وهو ما دفع بالأسعار للارتفاع نتيجة لإضافة قيمة النقل على الأسماك المستوردة. وتابع: أثر الارتفاع الكبير في الأسعار على الإقبال على السوق الذي تراجع مقارنة بالأسبوع الماضي، وخاصة مع عدم وجود جميع الأنواع من الأسماك على دكك التجار. ومن ناحيتهم، طالب زبائن في سوق السمك بضرورة مراقبة الأسعار ووضع حد لهذه الارتفاعات، مشيرين إلى أن الحل يتمثل في وضع تسعيرة يومية، لإلزام التجار بها ومنع التلاعب في الأسعار التي تتغير يومياً أكثر من مرة. وقال عبد الله الشحي من الظيت، إن أسعار الأسماك يحددها التجار بأنفسهم يومياً لتحقيق أرباح كبيرة وخاصة في مثل هذه الظروف التي يعزف فيها بعض الصيادين عن البحر مثل صيادي الشعري والصافي وهو ما أثر بدوره على الكميات المعروضة من الأسماك الأخرى. وقال سعيد محمد من الرمس: إن أسعار الأسماك لا تتناسب مع كون إمارة رأس الخيمة تضم العدد الأكبر من الصيادين على مستوى الدولة ويوجد فيها العديد من الموانئ، مشيراً إلى أن الأسعار في الأسواق القريبة أصبحت أقل من أسواق الإمارة في الفترة الحالية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا