• الثلاثاء 06 رمضان 1439هـ - 22 مايو 2018م

حنيف القاسم: المجتمعات المتحضرة لا تقبل تهميش المرأة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 مارس 2018

دبي (الاتحاد)

أكد معالي الدكتور حنيف حسن علي القاسم، رئيس مركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي، أن المجتمعات المتحضرة لا تقبل تهميش المرأة، مشدداً على أهمية تمكينها في كافة أنحاء العالم من أجل تحقيق المساواة بين الجنسين.

وقال رئيس مركز جنيف في تصريح، بمناسبة يوم المرأة العالمي: «تحل المناسبة في إطار اهتمام متزايد لصالح حقوق المرأة وتحقيق المساواة والعدالة بين الجنسين، حيث تتحد النساء في جميع أنحاء العالم للتعبير بقوة وحسم عن رأيهن، ويجتمعن من أجل إدانة التمييز والعنف والتحرش وإساءة المعاملة في جميع المجالات والقطاعات وحتى عالم السينما والفن والسياسة.

وأشار معاليه إلى أن هيئة الأمم المتحدة للمرأة اختارت شعار اليوم العالمي للمرأة لعام 2018 ليكون«لقد حان الوقت: ناشطات في المناطق الريفية والحضرية يغيرن حياة المرأة».

وأوضح أن عام 2018 هو عام الناشطات اللواتي يكافحن من أجل حقوقهن ومكانتهن في جميع أنحاء العالم، وقال يجري حاليا تقييم التقدم الذي تحقق في مناطق كثيرة من العالم، وحتى في الأمم المتحدة، يُجرى تقييم الإنجارات والتحديات المتبقية فيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين.

واليوم، ولأول مرة في التاريخ، حققت الأمم المتحدة تكافؤاً بين الجنسين على مستوى المناصب العليا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا