• الخميس 02 ذي الحجة 1438هـ - 24 أغسطس 2017م

61 إنذاراً و4 مخالفات في حملة للرقابة الغذائية بأبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 فبراير 2012

أبوظبي (الاتحاد) - نفذ جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية مؤخراً حملته التفتيشية الموسعة الأولى للعام الجاري والتي شملت بإجراءاتها 80 منشأة غذائية في يوم واحد بمنطقة الزياني بمدينة أبوظبي.

وأسفرت الحملة، التي نفذها 30 مفتشاً من وحدتي التموين والبيع بالتجزئة التابعة لقطاع السلامة الغذائية، في مجملها عن توجيه 25 إنذاراً بحق منشآت التموين إضافة إلى 36 إنذاراً و4 مخالفات بحق منشآت البيع بالتجزئة، في حين تم التأكد من استيفاء 15 منشأة غذائية لاشتراطات الجهاز بعد متابعة أوضاعها خلال الحملة.

وتمثلت بنود المخالفات الصحية التي ضبطها المفتشون خلال الحملة في مخالفة النشاط وممارسة أنشطة مرتبطة بالغذاء دون الحصول على تصريح، إلى جانب عدد من الممارسات السلبية المتعلقة ببيئة العمل والنظافة الشخصية للعاملين، واشتراطات التخزين وسلامة المعدات.

وقال محمد جلال الريايسة مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع في الجهاز إن المشكلات التي واجهها المفتشون خلال حملتهم كانت نتيجة عدم إلمام العاملين في المنشآت الغذائية بقواعد الحفظ والتخزين والنظافة العامة وهو ما يعالجه الجهاز من خلال برنامج تدريب متداولي الغذاء الذي يستهدف العاملين في المنشآت الغذائية.

وأوضح أن تلك المخالفات كان منها ما هو فني يتعلق بالمعايير المطلوبة في المنشأة الغذائية، وجود تشققات بجدران وأرضيات بعض المنشآت وتكسر بعض أرضيات المنشآت وحاجتها إلى صيانة في منطقة التحضير، إضافة إلى عرض المواد الغذائية على الأرض مباشرة دون وجود رفوف خاصة للعرض.

أما التجاوزات الأخرى فكانت سلوكية مرتبطة بالممارسات غير السليمة في التعامل مع الغذاء والتي كان أهمها تخزين المواد الغذائية بجانب المنظفات أو تكديس المواد الغذائية في الثلاجات والمبردات مما يؤدي إلى بطئ التبريد والتجمد إضافة إلى حفظ البيض خارج الثلاجة، وخلط الخضار والفواكه مع باقي المواد الغذائية في الثلاجات وتخزينها في صناديق كرتونية و خشبية، يضاف إلى ذلك خلط الدجاج والخضار واللحم والسمك المجمد في البرادات وعدم فصل تلك المنتجات، علاوة على تخزين الأغذية على أرضيات السدة العلوية، وإعادة استخدام العبوات الفارغة.

وأشار الريايسة إلى أن العام الجاري سيشهد تنفيذ مزيد من الحملات التي ستغطي كافة أرجاء الإمارة وتشمل مختلف الأنشطة المرتبطة بالغذاء لتوفير أقصى درجات السلامة الغذائية للمستهلكين خاصة في المواسم التي تتطلب مزيداً من الجهد الرقابي كمواسم الأعياد والمناسبات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا