• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

إيران: حلفاء روحاني يأملون في كسب الدورة الثانية للانتخابات التشريعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 أبريل 2016

طهران (أ ف ب)

أدلى الإيرانيون بأصواتهم أمس في الدورة الثانية من الانتخابات التشريعية التي يأمل الإصلاحيون والمعتدلون الفوز بها لتشكيل مجلس شورى يدعم سياسة الانفتاح التي ينتهجها الرئيس حسن روحاني.

ودعي نحو 17 مليون ناخب للاقتراع من أصل 55 مليوناً، هم مجمل ناخبي إيران الذين شملتهم الدورة الأولى في 26 فبراير، لاختيار 68 نائبا من أصل 290 في مجلس الشورى، لم تحسم مقاعدهم في الدورة الأولى.

وبما أن معظم المحافظين المتشددين خسروا في الدورة الأولى، فمن المرجح أن ينبثق عن هذه الانتخابات مجلس شورى يضم غالبية من النواب الإصلاحيين والمعتدلين المؤيدين لروحاني ومن المحافظين المعتدلين والبراجماتيين الأكثر تساهلاً حيال سياسة الرئيس.

وتشمل الدورة الثانية 21 محافظة و55 دائرة عبر البلاد، ولا سيما بعض المدن الكبرى مثل تبريز وشيراز والأهواز. وكان الإقبال ضعيفاً على مكاتب الاقتراع في مدينة رباط كريم جنوب غرب طهران.

وبعد اربع ساعات على بدء عمليات التصويت، لم يدل سوى 150 ناخباً بأصواتهم في احد مكاتب المدينة، بحسب مسؤول طلب عدم كشف اسمه. وقال مهدي سعادة مندي المتقاعد الخمسيني «إذا كان البرلمان في خط الحكومة، فسوف تسير الأمور بشكل افضل». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا