• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

العويس يشيد بروح فريق العمل الأولمبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 فبراير 2015

دبي (الاتحاد)

عقد معالي عبدالرحمن العويس، نائب رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، رئيس المكتب التنفيذي، جلسة مشتركة مع فريق العمل باللجنة الأولمبية، قدم خلالها تصوراً عاماً عن آلية العمل خلال المرحلة المقبلة، وتوجه بالشكر إلى موظفي الأقسام المختلفة على جهدهم الواضح وعملهم الدؤوب في تعزيز دور اللجنة الرائد على المستويات كافة.

حضر اللقاء المشترك كل من المستشار محمد الكمالي، أمين عام اللجنة، والمهندس داوود الهاجري، الأمين العام المساعد للجنة، وعبيد سالم الشامسي المدير المالي، وكل من أعضاء مجلس الإدارة اللواء أحمد ناصر الريسي، وعبدالمحسن الدوسري، إلى جانب عمر عبدالرحمن المدير التنفيذي للجنة. وطالب العويس فريق العمل بمواصلة بذل الجهود والمساعي، ومضاعفاتها لمواجهة التحديات والصعوبات، ليكون مقدار العزم والإرادة لدى الجميع هو العامل الأساسي في تخطي تلك المعوقات التي من الممكن أن تحول بين الوصول إلى الأهداف المنشودة، في التأكيد على الدور الجوهري الذي تلعبه اللجنة الأولمبية الوطنية برئاسة سمو الشيخ أحمد بن محمد راشد آل مكتوم في دعم القطاعات الرياضية المختلفة، وتوفير المناخ النموذجي للرياضيين في مختلف الشرائح العمرية، انطلاقاً من رسالتها النبيلة التي تقدمها للجميع من دعم ومتابعة مستمرة، والذي سيكون له بالغ الأثر في جني ثمار التميز على المدى القريب.

وأكد العويس خلال لقائه مع فريق العمل أن اللجنة ترعى المتميز دائماً في الاختصاصات كافة وتضعه ضمن أولوياتها، لاستفادة من آرائه وأفكاره البناءة، والتي من شأنها أن تفتح المجال أمام الجميع للتنافس والابتكار، بما يخدم الطموحات والآمال المعقودة في الحصول على أفضل النتائج الممكنة والمستخلصة من السعي الحثيث لكافة الأفراد.

من جانبه، أعرب المهندس داوود الهاجري، الأمين العام المساعد، عن سعادته بهذا اللقاء المشترك والذي سيكون له بالغ الأثر في بث روح الحماس لدى جميع الموظفين، مشيراً إلى أن المردود الإيجابي من مثل هذه الجلسات، إنما يأتي في نطاق التشجيع المستمر والتواصل الدائم مع كافة الكوادر الفنية والإدارية، التي تعمل في سبيل الهدف الأسمى وهو نقل الصورة الراقية لكيان اللجنة الأولمبية الوطنية التي نشرت قيم المودة والإخاء أينما كانت سواء في مناسبات قارية أوعالمية.

وأضاف الهاجري: إن العمل بروح الفريق الواحد هو السمة المثالية لرواد النجاح من خلال العمل على ترسيخ مبادئ التعاون والتكاتف بين أفراد المنظومة، بما يضمن الارتقاء بمستوى العمل ووصوله إلى أكثر المراحل تقدما. بدوره علق عمر عبدالرحمن، المدير التنفيذي للجنة الأولمبية، قائلا: «حققت اللجنة الكثير من الطفرات خلال المرحلة الأخيرة، بفضل دعم ورعاية سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، وهو ما يجعلنا جميعاً نضع على عاتقنا الاستمرارية نحو الوصول إلى الأفضل، والبحث عن شتى الطرق التي تقودنا إلى التميز».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا