• الأحد 29 جمادى الأولى 1438هـ - 26 فبراير 2017م

رؤية .. ورؤيا

كتابة مستأنفة..

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يناير 2016

عبد السلام بنعبد العالي

«لولا أن الكلام يعاد لنفد»

علي بن أبي طالب

«أعتقد أن ما يحدث في عالمنا الحاضر، والذي يصدمنا بجدته، إنما هو في الحقيقة اتصال بشيء قديم جدّاً كان خفيّاً... وأعتقد أنه علينا أن نحتفظ بتوكيدين متناقضين في الوقت ذاته: إذ نؤكد وجود الانفجارات من جهة، ومن جهة أخرى نؤكد أن هذه الانفجارات تولد الفجوات أو الأخطاء التي يمكن أن يظهر فيها كل الأرشيف المنسي والخفي، وأنها تتكرر وتتواصل عبر التاريخ».

قال جاك دريدا: عاتبني صاحبي.. أراك تطرق الموضوعات نفسها، وتقترح العناوين عينها، وتلوك العبارات ذاتها.

أهو شحّ الكتابة وفقر الواقع وانسداد الآفاق، أم هي قلّة ما يقال؟ لم أستطع أن أنفي مؤاخذة صاحبي تمام النّفي، ولا أن أفنّد ملاحظاته، خصوصاً تلك التي تتعلق بانسداد الآفاق، إلا أنّني أحسست، رغم ذلك، بأنّها تصدر عن مفهوم معيّن عن الكتابة، ربما لم يعد له مكان في الشعرية المعاصرة، بمقتضاه تغدو هاته فضاء منغلقاً ينطوي على إجابات حاسمة تحيط بالإشكال من جميع جوانبه، وتطرق الموضوع في جميع أبعاده فتترعرع داخل زمانية متناهية محدودة الآفاق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف