• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«الأزرق» يتراجع إلى المركز الخامس

«نقطة الشعب» تهدد النصر الآسيوي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 أبريل 2016

معتصم عبدالله(الشارقة)

وضع تعادل الشعب أمام ضيفه النصر 1-1، مساء أمس الأول، ضمن «الجولة 25» وقبل الأخيرة لدوري الخليج العربي، «العميد» على مشارف الغياب عن النسخة المقبلة لدوري أبطال آسيا، بعد أن تراجع ترتيب «الأزرق» إلى المركز الخامس برصيد 38 نقطة، في الوقت الذي حصد فيه «الكوماندوز» على النقطة الأولى، بعد التعثر في 7 مباريات على التوالي، ليبقى أخيراً برصيد 7 نقاط.

وفقد «العميد» الذي يستعد لمواجهة مضيفه لوكوموتيف الأوزبكي الأربعاء المقبل، ضمن الجولة السادسة في المجموعة الأولى لدوري أبطال آسيا، فرصة المنافسة على بطاقات التأهل في الموسم المقبل عبر بوابة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، بإهداره فرصة الدفاع عن لقبه في الموسم الماضي، بالخسارة أمام الشارقة 4 - 5 بركلات الترجيح، في دور الـ16، قبل أن تتضاءل حظوظه بتراجع ترتيبه في الدوري، في ظل النتائج السلبية خلال الدور الثاني للبطولة، والتي اكتفى فيها «الأزرق» بتحقيق ثلاثة انتصارات فقط، والخسارة 5 مباريات والتعادل في 4 لقاءات، ليهدر 23 نقطة، مقابل 14 نقطة فقط أهدرها في الدور الأول، وكان النصر عاد إلى المشاركة في دوري أبطال آسيا في نسخة 2016، بفوزه بلقب كأس رئيس الدولة في الموسم الماضي، ليعوض غيابه عن المشهد القاري خلال نسختين على التوالي.

وأكد الصربي إيفان يوفانوفيتش، مدرب النصر، أن «العميد» لا يستحق المشاركة القارية في أبطال آسيا خلال الموسم المقبل، في ظل عجزه عن تحقيق الفوز في مباراة الشعب أمس الأول، وذكر أن المشاركة في النسخة الحالية لأبطال آسيا والغيابات التي عانى منها الفريق أمام الشعب، في ظل ابتعاد أحمد شمبيه وخليفة مبارك ومبارك سعيد وعلي العامري بداعي الإصابة، بجانب أحمد إبراهيم بسبب الإيقاف، ليس مبرراً للأداء السلبي أمام «الكوماندوز»، وقال: ليس هناك مقارنة بين المشاركة الآسيوية ومباريات الدوري، ولا أعتقد أن التفكير في المباراة المقبلة أمام لوكوموتيف وفقدان أكثر من لاعب مبررات للنتيجة والأداء السلبي للفريق.

واعترف يوفانوفيتش بتراجع نتائج «العميد» في الدور الثاني مقارنة بمشواره الإيجابي في الدور الأول، وقال: بالتأكيد هنالك الكثير من الأسباب الرئيسة لأسباب التراجع، ولكن الوقت ليس مناسباً للحديث عنها ومن الأفضل الانتظار حتى نهاية الموسم، مضيفاً أن النصر قدم أداءً سيئاً أمام مضيفه الشعب أمس الأول، على الرغم من التقدم بهدف، وقال: لم يكن طموحنا أبداً الظهور بهذا المستوى، وبصفة عامة أعتقد أن المواجهة كانت متكافئة، عطفاً على الأداء السلبي للاعبي فريقي، وعليه فإن نتيجة التعادل عادلة للفريقين، مشيراً إلى أن الفوز على الفجيرة في مباراة الجولة الأخيرة ستكون واجبة على فريقه لأنه يلعب على ملعبه.

في المقابل، ذكر الإيطالي ستيفانو كوزين، مدرب الشعب، أن «الكوماندوز» قدم مباراة جيدة وبتنظيم عالٍ مثل حال مباراتيه السابقتين أمام العين والجزيرة، والتي قدم خلالهما مستوى جيداً أيضاً على الرغم من النتائج السلبية، وقال: بعكس المباريات السابقة، حققنا التعادل أمام النصر، وهو أقل ما نستحقه خلال المواجهة، عطفاً على الفرص المهدرة لفريقي، وأعتقد أننا كنا الأقرب للفوز بنقاط المباراة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا