• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الفجيرة أنعش حظوظه في البقاء بأكبر فوز في تاريخه على «الزعيم»

زالاتكو: العين أولاً وأخيراً.. لن أضع أذني للشائعات !!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 أبريل 2016

سيد عثمان (الفجيرة)

أشعل الفجيرة صراع الابتعاد عن شبح مرافقة الشعب إلى دوري الهواة، بفوزه المثير على ضيفه العين وصيف دوري الخليج العربي 3-2، في «الجولة 25»، وقبل الأخيرة أمس الأول. ولم تقتصر إيجابيات الفوز «الثمين» لـ«الذئاب» على ضيفه «الزعيم» في كونه الفوز الأكبر للفجيرة في تاريخ مواجهات الفريقين منذ موسم 2006- 2007، والتي اكتفى خلالها الفريق بتحقيق فوز وحيد بنتيجة 1- صفر في الدور الأول للدوري موسم 2014- 2015، بل تعداه إلى إنعاش حظوظ الفريق للهروب من المركز قبل الأخير، بعد أن رفع رصيده إلى 26 نقطة، بفارق المواجهات المباشرة خلف الإمارات، في الوقت الذي حافظ فيه العين على وصافة الترتيب بتجمد رصيده عند 56 نقطة.

ويُحسب للفجيرة بقيادة مدربه المواطن عيد باروت حصده لسبع نقاط خلال ثلاث مباريات على التوالي، من أصل أربع مباريات أشرف فيها على تدريب الفريق رسمياً، بداية من مواجهة دبا الفجيرة في «الجولة 22»، والتي خسرها صفر - 4، قبل أن يحقق التعادل أمام ضيفه الشباب 2-2، والفوز على الجزيرة 3-1 في «الجولة 24»، والعين 3-2 أمس الأول، في انتظار المواجهة الحاسمة أمام مضيفه النصر في الجولة الأخيرة.

وفوز الفجيرة أسهم في تقديم موعد تتويج الأهلي بلقب الدوري قبل جولتين على نهاية المنافسة، بعد أن نجح في استغلال ظروف المنافس الذي فضل مدربه الكرواتي زالاتكو الاعتماد على تشكيلة خلت من الأجانب، علاوة على إراحته أفضل نجوم الفريق بقيادة عمر عبد الرحمن تأهباً لمواجهة ناساف الأوزبكي في دوري أبطال آسيا.

ورفض باروت التقليل من قوة العين الذي وصفه بالمنافس الصعب، مؤكداً أن مشاركة خمسة لاعبين صاعدين بالمنتخبات الوطنية مع «الزعيم» يؤكدان قوة المنافس، لافتاً إلى أن فريقه عانى أيضاً غياب بعض الأساسيين بداعي الإيقاف والإصابة.

ورد زالاتكو على سؤال خلال المؤتمر الصحفي عقب المباراة بشأن عزمه الدفع بلاعبي الصف الثاني في مباراته الأخيرة في الدوري أمام الإمارات الذي يواجه بدوره شبح الهبوط إلى دوري الهواة أسوة بمباراة الفجيرة، قائلاً: لم نلعب لمصلحة الفجيرة، ولن نلعب لمصلحة الإمارات، فالعين أولاً وأخيراً، واستراتيجيتنا تختلف من مباراة إلى أخرى والمواجهة المرتقبة أمام ناساف الأوزبكي حتمت علينا اللعب من دون أجانب والاعتماد على بقية اللاعبين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا