• الاثنين 03 ذي القعدة 1439هـ - 16 يوليو 2018م

تقرير: سيف الإسلام الأوفر حظا للفوز برئاسة ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 يناير 2018

الاتحاد (وكالات)

أكد تقرير إخباري، نشر اليوم الاثنين، أن سيف الإسلام القذافي نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي الأوفر حظا لقيادة ليبيا في حال إجراء انتخابات نزيهة.

وتوقع المسؤول الليبي السابق أحمد قذاف الدم في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية أن يكون سيف الإسلام الأوفر حظا لقيادة ليبيا في أي انتخابات عادلة، وشدد قذاف الدم على أن هذا لن يكون معتمدا على قوة العائلة والتحالفات وإنما لأن الليبيين سئموا من فشل القيادات التي تناوبت السلطة منذ سقوط القذافي.

وأعراب قذاف الدم عن تقديره للدور الذي لعبه المشير خليفة حفتر، المعين من قبل مجلس النواب قائدا عاما للجيش الوطني، والإنجازات التي حققها على الأرض.

وأضاف "نفوذ حفتر قاصر على المنطقة الشرقية، أما في المنطقة الغربية والجنوبية فنعتقد أنه لا يملك هناك الكثير والحديث عن تعويل على دعم خارجي لا يجدي لأن الليبيين يعدون هذا تدخلا بشؤونهم".

وأبدى قذاف الدم 65 عاما انتقادا واعتراضا كبيرا لتصريحات المبعوث الأممي لليبيا غسان سلامة الأخيرة بشأن رفض الحوار مع سيف الإسلام لكونه مطلوبا دوليا، واعتبر أن هذا "نوع من الإخلال بالعدالة".

وأردف: "الليبيون هم من طرحوا احتمالية ترشح سيف الإسلام، لشعورهم بأنه قد يكون الحل للنجاة من الفوضى، أما هو فلم يتحدث بنفسه، باعتقادي إذا رأى أن المناخ ملائم سيترشح، وحينها لن يحصل فقط على أصواتنا من مؤيدي نظام القذافي وإنما أيضا على أصوات قطاع كبير من الليبيين ممن سئموا كل الوجوه السياسية التي مرت على البلاد منذ 2011 وساهمت في تدهور أوضاعها ونحن وهؤلاء نشكل 70% تقريبا من الشعب: أي أغلبية". ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا