• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

أوباما لإنشاء شبكة دولية في مواجهة الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 فبراير 2015

واشنطن، الرياض (أ ف ب)

أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي باراك أوباما يعتزم إنشاء شبكة دولية ضد التطرف العنيف (الإرهاب)، خلال اجتماع كبير في واشنطن ابتداء من أمس وحتى بعد غد الخميس لبحث سبل وقف التطرف والتجنيد والحض على العنف. وستجمع الحكومة الأميركية مسؤولين حكوميين وخبراء ورجال الأعمال لمناقشة ما ينبغي القيام به.

وقال مسؤول كبير في إدارة أوباما «نريد إنشاء شبكة واسعة للتصدي للتطرف العنيف. نريد التحرك». وأوضح مسؤول أميركي آخر «سنستمع إلى القطاع الخاص، ومدن العالم، والمنظمات غير الحكومية وجميع من يمكنهم المساهمة في تقديم حل». وسيضم الاجتماع ممثلي عدد كبير من الحكومات والاتحاد الأوروبي وأمين عام الأمم المتحدة بان كي مون.

إلى ذلك، ذكرت مصادر دبلوماسية أمس أن قادة عسكريين من حول العالم سيجتمعون اليوم الأربعاء في الرياض لتقييم مسار الحرب ضد تنظيم «داعش» استكمالاً لمحادثات أجريت سابقاً.

وقال مصدر طلب عدم كشف اسمه لوكالة «فرانس برس»، إن الاجتماع سيضم قادة الجيوش ونوابهم في جميع دول التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

وأضاف: «أعتقد أنه سيكون بمثابة تقييم عام للوضع الذي نحن فيه ولما يتعين فعله الآن». وقال مصدر دبلوماسي آخر: «إن الاجتماع سيكون أقرب إلى لقاء لتبادل المعلومات وفرصة للتنسيق، وليس منتدى يتم خلاله اتخاذ قرارات حاسمة».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا