• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

لندن: من حق مصر مواجهة التطرف على حدودها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 فبراير 2015

القاهرة، لندن (وكالات)

بحث رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون مع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، سبل تعاون البلدين في مواجهة الإرهاب وحماية أمنهما من تهديدات تنظيم (داعش) في ليبيا. وذكر متحدث باسم رئاسة الوزراء البريطانية في بيان صحفي أن رئيس الوزراء البريطاني، أكد للسيسى خلال اتصال هاتفي مساء أمس الأول، حق مصر باعتبارها من الدول المجاورة لليبيا في حماية نفسها من التطرف العنيف على حدودها، وأن كلا من المملكة المتحدة ومصر تشتركان في الهدف عينه وهو أن تنعم ليبيا بالأمان والأمن. وقال المتحدث البريطاني في بيان، إن الرجلين بحثا التعاون بين البلدين لهزيمة الإرهاب، لافتًا إلى أن رئيس الوزراء البريطاني اتصل بالسيسي «للتعبير عن تعازيه في جريمة القتل الشنيعة لأقباط مصريين في ليبيا على يد إرهابيي داعش، وليبحث سبل تعاون المملكة المتحدة ومصر لحماية كلا البلدين من التهديد الذي يشكله الإرهاب»، مضيفًا «واتفق الزعيمان على ضرورة تسوية الأزمة في ليبيا على الأجل الطويل من خلال حل سياسي شامل، وضرورة أن تتعاون مصر والمملكة المتحدة دعما لهذا الحل، وقد أكد رئيس الوزراء أهمية أن تفضى العملية السياسية بقيادة الأمم المتحدة في ليبيا إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية لقيادة مكافحة الإرهاب عبر مؤسسات قوية في ليبيا».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا