• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

البرلمان يبحث توسيع صلاحيات الأمن والمعارضة تعتبره بداية «للدولة البوليسية»

مقتل طالبة يحرك الشارع التركي ضد الحزب الحاكم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 فبراير 2015

أنقرة (أ ف ب)

تظاهر آلاف الأتراك استنكارا لجريمة قتل طالبة جامعية محملين حكومة حزب العدالة والتنمية الحاكم مسؤولية الجريمة ومتهمين إياها بـ «الإهمال في الوقت الذي تنهمك فيه بوضع قوانين تعزز رقابتها على مفاصل الدولة» لا سيما قانون يعزز سلطات قوات الأمن من شأنه تحويل تركيا إلى «دولة بوليسية» حسب مخاوف المعارضة الآخذة في الاتساع ضد الحزب الحاكم .

وأثارت جريمة قتل الطالبة اوزجيه جان أصلان (20 عاما) بعد محاولة اغتصابها غضبا واسعا في تركيا اتخذ منحى سياسيا. فمنذ العثور على جثة الشابة الجمعة الماضي قرب مرسين في جنوب البلاد، تظاهر الآلاف في شوارع المدن الكبرى تعبيرا عن سخطهم تجاه الجريمة والتصاعد المثير للقلق لجرائم العنف ضد المرأة.

ووعدت الحكومة بمحاسبة المسؤولين عن الجريمة بشدة، حتى إن بعض الوزراء تحدثوا عن إمكان العودة إلى عقوبة الإعدام.

وتظاهر أمس الأول نحو ألف شخص في مدينتي مرسين وأنقرة تنديدا بالجريمة، كما تظاهر ثلاثة آلاف محام، يعارضون مشروع قانون توسيع صلاحيات الشرطة رافعين صور الضحية.

وأفادت وكالة الأناضول الرسمية إن محكمة في مدينة طرسوس أصدرت قرارا بتوقيف أحمد صوفي التندوكن ووالده نجم الدين التندوكن، بالإضافة الى فتحي غوكجي بانتظار محاكمتهم. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا