• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

21 آسيوياً أوهموا ضحاياهم عبر الهاتف بالشارقة

مروجو «الثراء السريع» في قبضة الشرطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 أبريل 2016

الشارقة (الاتحاد)

ألقت إدارة التحريات و المباحث الجنائية بشرطة الشارقة القبض على 21 شخصاً من الجنسية الباكستانية متهمين بتشكيل شبكة للنصب على أفراد المجتمع من خلال الهاتف، وإيهامهم بأنهم فازوا بجوائز مالية كبيرة تقدر بالملايين وأن عليهم تحويل أرصدة بمبالغ معينة حتى يتمكنوا من الحصول على جوائزهم.

وقال المقدم فيصل بن نصار نائب مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة الشارقة إن المتهمين أوهموا ضحاياهم بأنهم من موظفي شركة الاتصالات وإبلاغهم بأنهم حصلوا على جائزة مالية من «اتصالات» بقيمة 200 ألف درهم وهاتف حديث، ثم يطالبونهم بتحويل أرصدة هاتفية بمبالغ تتراوح بين 5000 إلى 10 آلاف درهم بزعم استكمال الإجراءات الخاصة باستلام هذه الجوائز الوهمية.

وأضاف بن نصار أن المتهمين استأجروا شقتين في منطقة النهدة بإمارة الشارقة، واستخدموا عدداً كبيراً من الهواتف والبطاقات التي تحتوي على عدد من أرقام الهواتف في الاتصال بأفراد الجمهور للنصب عليهم، والحصول على أرصدة منهم عن طريق الغش والتدليس ثم التخلص من البطاقات أو إتلافها لكي لا يتم تتبعها في حال قام الطرف المتضرر بإبلاغ الجهات الأمنية.

وأفاد أنه تم تشكيل فريق من إدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة الشارقة لملاحقة الجناة والقبض عليهم، ومن خلال البحث والتحري وتحديد الأسلوب الجرمي المتبع، تم التعرف عليهم وإعداد كمين محكم للقبض عليهم، وبعد اتخاذ كافة الإجراءات القانونية، بتفتيش الشقتين التي يتخذون منها مقراً لشبكة النصب والتي يقيم بها المتهمون، تمت مداهمتهم، حيث جرى ضبط عدد كبير من الهواتف المتحركة ومبالغ مالية وشرائح الاتصال التي يتم استخدامها للإيقاع بالضحايا.

وأوضح بن نصار أن المتهمين بعد ضبطهم متلبسين بالنصب والاحتيال على أفراد الجمهور والتحقيق معهم اعترفوا بجريمة النصب، و الحصول على الأموال من خلال إعادة بيع الأرصدة الهاتفية المحمولة إليهم بمبالغ تقل بنسب معينة عن أسعارها الحقيقية وبناء على اعترافات المتهمين فقد تم توقيفهم جميعاً تمهيداً لإحالتهم إلى النيابة العامة بالشارقة.

وكانت عدة بلاغات قد وردت إلى شرطة الشارقة من قبل بعض الأشخاص الذين تم الاتصال بهم من قبل عناصر الشبكة الإجرامية، وقاموا بالفعل بتحويل أرصدة هاتف قبل أن ينقطع الاتصال بينهم وبين أفراد العصابة، ويكتشفوا أنهم أضاعوا أموالهم جرياً وراء السراب.

وحذرت القيادة العامة لشرطة الشارقة من عودة ظاهرة النصب الهاتفي التي كانت قد تراجعت خلال الفترة الماضية نتيجة حملات التوعية المكثفة للتحذير منها.

وطالبت أفراد الجمهور من المواطنين والمقيمين بتجنب الوقوع ضحايا لجرائم النصب الهاتفي والإبلاغ عن أي اتصالات ترد إليهم من قبل مجهولين بدعوى أنهم حصلوا على جوائز مالية ومطالبتهم بتحويل أرصدة هاتفية للحصول على هذه الجوائز المزعومة، والتي يعلن عنها من قبل عصابات محترفة للنصب على أفراد الجمهور بوساطة الرسائل النصية والمكالمات الهاتفية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض