• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«استطلاع»: 85% من المصريين يؤيدون الضربة الجوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 فبراير 2015

القاهرة (وكالات)

كشف المركز المصري لبحوث الرأي العام «بصيرة»، في استطلاع للرأي عن موافقة 85% من المصريين على الضربة الجوية، التي وجهها الجيش المصري إلى داعش، فجر أمس الأول، تشمل 65% موافقين جدًا، و20% موافقين، في حين اعترض 8% على الضربة منهم 5% غير موافقين و3% غير موافقين على الإطلاق، بينما لم يتمكن 7% من التحديد. وأوضح الدكتور ماجد عثمان، مدير المركز المصري، أن الاستطلاع أجري في الساعة الثانية ظهر أمس الأول، أي بعد بداية الضربات بساعات قليلة، وانتهى جمع البيانات في نفس اليوم، باستخدام الهاتف المنزلي والمحمول على عينة احتمالية حجمها 1214 مواطنًا في الفئة العمرية 18 سنة فأكثر بجميع محافظات الجمهورية.

وأضاف عثمان، أن نسبة موافقة المصريين على الضربة ترتفع من 82% بين الشباب في الفئة العمرية من 18-29 سنة إلى 90% بين الذين بلغوا من العمر 50 سنة فأكثر، كما ترتفع من 79% في الوجه القبلي إلى 86% في الوجه البحري و91% في المحافظات الحضرية. وبسؤال الموافقين على توجيه الضربات الجوية لداعش في ليبيا، عن ما إذا كانوا سيظلون موافقين على هذه الضربات، إذا أدت إلى وجود ضحايا من المصريين المدنيين في ليبيا أو أي دول أخرى، كرد فعل من «داعش» على هجمات مصر عليها، أو نتيجة لوجود مصريين مدنيين هناك، انقسم المواطنون بين قبول ورفض الهجمات على «داعش»، ليعرب 46% عن موافقتهم على الضربات حتى في وجود ضحايا مصريين، بينما رفضت نفس النسبة والبالغة 46% الضربات لداعش، إذا ما أسفر ذلك عن تهديد لحياة المدنيين المصريين، و9% أعربوا عن عدم قدرتهم على التحديد.

وأوضح الدكتور ماجد عثمان، أن الجامعيين هم الأكثر قلقًا من زيادة هجمات داعش على مصر، لتبلغ 54%بين الحاصلين على تعليم جامعي مقابل 19% مقابل الحاصلين على تعليم أقل من متوسط، كما تنخفض النسبة من 33% بين الشباب إلى 20% بين الذين بلغوا من العمر 50 سنة فأكثر.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا