• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

المؤتمر البرلماني لمنظمة التجارة العالمية بجنيف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 فبراير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

شاركت الشعبة البرلمانية الإماراتية للمجلس الوطني الاتحادي في الجلسة الافتتاحية الأولى للدورة العادية السنوية للمؤتمر البرلماني في منظمة التجارة العالمية، المنعقدة حالياً في مقر المنظمة في جنيف بسويسرا.

ومثل الشعبة البرلمانية الإماراتية في المؤتمر كل من فيصل الطنيجي رئيس منتدى البرلمانيين الشباب في الاتحاد البرلماني الدولي، ومحمد سعيد الرقباني، ومروان أحمد بن غليطة، أعضاء المجلس الوطني الاتحادي، وعبد الرحمن الشامسي الأمين العام المساعد للشؤون التشريعية والبرلمانية في المجلس.

وأكدت الكلمة الافتتاحية للمؤتمر اهتمام المنظمة بإشراك البرلمانيين في الموضوعات التي يتم دراستها أو المطروحة على جدول أعمالها، نظراً لتأثير قراراتهم على عمل التجارة العالمية في الموضوعات التي تتبناها المنظمة، وتصدر قراراتها بشأنها، لكون البرلمانات هي المعنية بالتصديق على هذه الاتفاقيات ومتابعة تنفيذها من قبل الحكومات.

وناقش المؤتمر في الجلسة الأولى موضوع التجارة كأداة لتحقيق السلام، وتحسين مستويات المعيشة، وتأثير التجارة المباشر على الحياة اليومية للناس سواء في البلدان النامية أو المتقدمة، واعتبار التجارة من أفضل وسائل التنمية وتحسين الظروف المعيشية للشعوب، ودورها في حل النزاعات بالطرق السلمية.

وأكد المتحدثون في المؤتمر، من خلال مداخلاتهم، أهمية إشراك جميع فئات المجتمع، والمرأة على وجه الخصوص، في عملية التنمية والتجارة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض