• الجمعة 09 رمضان 1439هـ - 25 مايو 2018م

سلطان بن أحمد يدشن برنامج «الخط الرياضي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 فبراير 2013

الشارقة (الاتحاد)- دشن الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام أمس الأول برنامج «الخط الرياضي» والذي يذاع عبر إذاعة وقناة الشارقة الفضائية على مدار 5 أيام في الأسبوع من الأحد إلى الخميس ولمدة ساعة، والذي انطلقت أولى حلقاته أمس الأول، ويقدمه أحمد سلطان، ومن إعداد محمد صفوت، وإخراج خالد الحمادي تلفيزيونياً وخالد تاج إذاعياً.

وحضر تدشين البرنامج الدكتور خالد المدفع مدير مؤسسة الشارقة للإعلام، وراشد العوبد مدير قناة الشارقة الفضائية، ومحمد خلف مدير إذاعة الشارقة، وعدد من الإعلاميين.

وأكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي أن البرنامج يعد جديداً من حيث الفكرة والطرح، واستكمالاً لمسيرة “الخط المباشر”، حيث يرمي للتواصل المباشر مع الجمهور وطرح القضايا والمشاكل التي تواجه محبي الرياضة بصورة عامة وإيصال صوتهم إلى المسؤولين المعنيين بالأمر مباشرةً على الهواء، سواء عبر الاتصال الهاتفي أو من خلال استضافة المسؤول في الاستوديو. وأضاف أن البرنامج لن يقتصر على مناقشة هموم ومشاكل كرة القدم بل سيتطرق إلى كل الألعاب بل يتابع المنتخبات داخليا وخارجيا مؤكدا أن التواصل مع المسؤولين سيكون مستمرا مثلما حدث مع الخط المباشر الذي أسهم في حل العديد من القضايا.

وكشف الدكتور خالد المدفع أن الدورة البرامجية الجديدة ستبدأ في مارس المقبل، وسيكون لدينا العديد من البرامج الجديدة منوها إلى أن إنشاء قناة خاصة بالأطفال يحتاج إلى وقت بجانب التكلفة المالية الكبيرة لأن القناة تعمل على مدار الساعة. وقال راشد العوبد مدير قناة الشارقة الفضائية: “إن البرنامج يعالج ويناقش ويحلل مختلف المسارات والشؤون الرياضية في قوالب انتقادية تراعي المهنية المطلوبة، في حين تستقي مواضيعها من صلب الاهتمامات الجماهيرية وتسلّط الضوء على الإسهامات الرياضية المشرقة، ونتطلّع من خلال هذا البرنامج إلى تقديم منصة ممتازة لمناقشة الشارع الرياضي ومشاركة الآراء النيرة للارتقاء بالشأن الرياضي الإماراتي بما يتماشى مع نهج القيادة الحكيمة فكراً ورؤية.

من جانبه، أكد محمد خلف، مدير إذاعة الشارقة، أهمية هذا البرنامج في تعزيز نطاق القسم الرياضي داخل الإذاعة وتلبية حاجة الجمهور والشباب، خصوصاً إلى منصة للتعبير عن وجهات نظرهم في عالم الرياضة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا