• الجمعة 07 جمادى الآخرة 1439هـ - 23 فبراير 2018م

245 معتقلاً بحملة عالمية تقودها أميركا ضد استغلال الأطفال

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 يناير 2013

واشنطن (رويترز) - قال مسؤولون أميركيون أمس إن ضباطا أميركيين في إدارة الهجرة والجمارك اكتشفوا 123 ضحية للاستغلال الجنسي للأطفال، خلال حملة عالمية استمرت خمسة أسابيع ضد استغلال الأطفال في المواد الإباحية أسفرت عن اعتقال 245 شخصا في الولايات المتحدة وفي الخارج.

وبدأ الضباط حملة أطلقوا عليها اسم “عملية زهرة عباد الشمس” لإنقاذ الضحايا الأطفال والعثور على أشخاص يتبادلون وينتجون مواد إباحية تستغل الأطفال، ونفذت الحملة في الولايات المتحدة وفي ست دول وشملت أطفالا ما زال بعضهم في الثانية من العمر.

وقال مدير إدارة الهجرة والجمارك جون مورتون “العملية في النهاية هي قصة للاستغلال المنحرف والمتفشي والعنيف لأطفال.. أطفال صغار جدا لإشباع الملذات الخبيثة لمجموعة من البالغين المنحرفين”، وأضاف “الحقيقة الكئيبة هي أن استغلال الأطفال من خلال الإنترنت هو جزء حقيقي تماما من هذا العصر وهو يحدث على مستوى العالم وعلى نطاق كبير”.

وتمكن ضباط في وحدة خاصة في إدارة الهجرة والجمارك التابعة لوزارة الأمن الداخلي من إنقاذ 44 طفلا مباشرة من أيدي مستغليهم. ومعظم ضحايا الاستغلال 123 ضحية، من الولايات المتحدة ولكن حوالي عشرة كانوا في بلدان أجنبية، ولم يذكر مورتون ما هي البلدان الأجنبية المشاركة في العملية، رغم أنه قال إن بعض الاعتقالات للمشتبه فيهم حدثت في المكسيك، وقال مورتون إن الاستخدام المتزايد للإنترنت سهل الإباحية وفي بعض الحالات يُبَث انتهاك الأطفال مباشرة عبر الإنترنت.