• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

إحدى مشكلات الأطفال قبل المدرسة

التأتأة محصلة الخوف والقلق والخجل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 أبريل 2016

القاهرة (الاتحاد)

التأتأة إحدى مشكلات الكلام خصوصاً لدى الطفل في سن ما قبل المدرسة، وتظهر غالباً كنوع من التردد والاضطراب والانقطاع في الكلام بصورة قهرية، حيث يردد الطفل صوتاً لغوياً أو مقطعاً ترديداً لا إرادياً مع عدم القدرة على تجاوزه إلى المقطع التالي. ويلاحظ على المصاب بالتأتأة اضطراب في حركتي الشهيق والزفير أثناء النطق، كما تقترن بحركات زائدة في اللسان والشفتين والوجه واليدين عما يتطلبه الكلام العادي. وتبدأ التأتأة تدريجياً منذ الطفولة المبكرة. وقد يعجز الآباء عن فهم أسباب المشكلة أو تداركها.

وتشير الدكتورة نادية أبو هاشم، المدرس المساعد بقسم العلوم السلوكية بكلية التربية، إلى أهمية التمييز بين نوعين من التأتأة، الأول «التأتأة النبرية» المتعلقة بالنبرة الصوتية، وهي عبارة عن مط صوت الحرف الأول من الكلمة مثل حرف الميم أو السين. والنوع الثاني وهو التأتأة الارتعاشية (مثل الباء في باب) التي تحول دون التمكن من الانتقال إلى الحرف الثاني من الكلمة.

وتقول: «إنه في سنوات ما قبل المدرسة ما بين الثانية والثالثة، يكون تعلم الكلام من أصعب ما يواجه الطفل، وقد تحدث له مشكلات تؤدي به إلى التأتأة، مشيرة إلى الطفل في هذا العمل لديه الكثير مما يود التحدث عنه، لكن حصيلته اللغوية لا تسمح له بالانطلاق في الكلام، فيصبح متلهفاً إلى الإفصاح عما به، لكنه يتعثر بالكلام ما يقود إلى التأتأة».

وتتابع: «وجد أن التأتأة في هذه المرحلة من العمر تحدث للأولاد الذكور أكثر من البنات لأسباب غير معروفة»، لافتة إلى أن أغلب اﻷطفال يتخلصون منها خلال ثلاثة إلى ستة أشهر، وفي معظم الأحيان تختفى من دون علاج، وخصوصاً إذا تصرف الأبوان بحكمة، وسمحا للطفل بإنهاء جملته بصبر وعدم تبرم أو استعجال، ومن دون الإشارة إلى الصعوبة التي يلاقيها أو لفت نظره إليها.

وبالنسبة لأسباب ظهور المشكلة عند بعض الأطفال، توضح أن صعوبات الكلام لدى الطفل، غالباً ما تكون ذات أسباب عميقة الجذور. وعلى الرغم من أنها غير معروفة، فهي غالباً عوامل نفسية، حيث يكون الطفل واقعاً تحت ضغط نفسي كالخوف من الوالدين، كأن يكون الأب متسلطاً، وقد يكون إصرار الأهل على أن يتكلم الطفل بالطريقة الصحيحة، وأن يستعمل جملاً متكاملة أحد أسباب إثارة قلق الطفل إذا يصبح غير قادر على إخراج الكلمات، فضلاً عن أن الطفل الخجول الذي يجبر على الكلام أمام الآخرين قد يصاب بالتأتأة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا