• الأحد 09 جمادى الآخرة 1439هـ - 25 فبراير 2018م

في قطاعات مختلفة كالطيران وأنظمة الحواسيب والاتصالات والإنترنت

خبراء: تقنيات الصناعات الدفاعية تسهم في تنمية القطاع المدني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 فبراير 2013

أبوظبي (الاتحاد) - تسهم التكنولوجيا المستخدمة في القطاعات الدفاعية، في تطوير الصناعات المدنية بقطاعاتها المختلفة، مثل الطيران وأنظمة الحواسيب والاتصالات وتكنولوجيا الفضاء، وفقاً لخبراء ومتخصصين في شركات صناعات دفاعية.

وشهدت الكثير من الصناعات الدفاعية خلال الفترة الماضية تحولاً في استخدامها، حيث دخلت العديد منها إلى مجالات الحياة المدنية، وتمتد استخداماتها من السيارات إلى الإلكترونيات وألعاب الفيديو وغيرها.

وقال جون يورياس رئيس شركة أوشكوش ديفينس إن التكنولوجيا المستخدمة في الصناعات الدفاعية، أصبح لها تأثير واضح في تنمية قطاع الصناعات المدنية الحديثة مثل تقنية المحركات النفاثة والرادار ونظام تحديد المواقع “جي بي إس” وأجهزة الكمبيوتر والإنترنت وغيرها.

وأضاف “يقدم معرض ومؤتمر الدفاع الدولي “أيدكس” الذي يعد أحد أبرز معارض الدفاع في العالم والمنطقة، نظرة شاملة وتحليل ذكي وموضوعي حول مستقبل الأسواق المدنية، وذلك عبر ما يطرحه من تقنيات حديثة وحلول دفاعية مبتكرة”.

وفيما يتعلق بأهم التقنيات التي سيكون لها الأثر الأكبر على القطاع المدني، قال يورياس إنه “من وجهة نظر تقنية خالصة، فإن أهم أحد عروضنا هي تقنية TerraMax وهي نظام المركبة البرية غير المأهولة التي يمكن دمجها في إطار أية مركبة برية لتتمكن من السير ذاتياً”.

وأضاف “هذا النظام الذي يدير مجموعة من أنظمة الاستشعار بالتكنولوجيا المتقدمة وتقنيات الحوسبة، يسمح للمركبات ذاتية القيادة بتسيير بعضها البعض، حيث يمكن أيضاً ضبط تكنولوجيا TerraMax عند وضعية القيادة الذاتية بشكل كامل، لتتمكن المركبات من السير على الطريق واجتياز العقبات على الطرق وعبور التقاطعات، وذلك بشكل تلقائي ومتكامل”. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا