• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

مجلس الوزراء يثني على جهود الأمن بمكافحة الإرهاب ويجدد تضامنه مع البحرين

السعودية ترفع عدد الحجاج للعام 2017 إلى 2,6 مليون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 يناير 2017

الرياض (وكالات)

نوه مجلس الوزراء السعودي بالأمر الصادر من خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز برفع أعداد الحجاج من الداخل والخارج للعام الحالي إلى نحو 6ر2 مليون حاج، مقارنة بـ 1862909 حجاج أدوا الفريضة العام الماضي، بزيادة قدرها نحو 800 ألف حاج.

وقال وزير الثقافة والإعلام السعودي عادل بن زيد الطريفي، في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية عقب الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء أمس، برئاسة الملك سلمان، إن المجلس نوه بتوجيه خادم الحرمين الشريفين رفع أعداد الحجاج من الداخل والخارج بما يتفق مع الضوابط المنظمة لذلك»، مؤكداً أن «ذلك يأتي امتداداً للرعاية الكريمة التي يوليها الملك سلمان لخدمة الإسلام والمسلمين، وتيسير سبل أداء المناسك للحجاج والمعتمرين منذ وصولهم أرض المملكة وحتى مغادرتهم إلى بلدانهم».

وكانت وزارة الحج أعلنت أمس الأول أنها ستستقبل نحو 800 ألف حاج إضافي في الموسم المقبل، بعد أن أعادت المملكة العمل بنظام أعداد حجاج الداخل والخارج الذي كان مطبقاً قبل 5 سنوات، وجرى إيقافه حينها بسبب أعمال التوسعة بالحرمين الشريفين.

من جهة أخرى، أشاد المجلس نفسه، على جهود الجهات الأمنية وما تحققه من إنجازات من خلال محاربة الإرهاب وملاحقة عناصره والقضاء عليهم، والذود بكل بسالة عن حمى الوطن، ودحر المعتدين، وإحباط أي محاولة تستهدف أمن البلاد واستقراره.

وعبر عن إدانة المملكة للهجوم المسلح على أحد السجون بمملكة البحرين، والذي أسفر عن مقتل جندي، مجدداً التأكيد على تضامن المملكة ووقوفها إلى جانب مملكة البحرين ضد الإرهاب والتطرف، وكل ما يخل بأرضها وسلامة شعبها.

وكانت وزارة الداخلية البحرينية أعلنت مطلع يناير الحالي عن قيام مجموعة إرهابية بالهجوم على مركز للإصلاح والتأهيل في قرية جو استخدمت خلالها البنادق الأوتوماتيكية والمسدسات، ما أسفر عن استشهاد رجل أمن وهروب 10 من المحكوم عليهم بقضايا إرهابية.