• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بونيودكور ينضم إلى مجموعة النصر ولخويا وبيروزي

الجزيرة يودع «الآسيوية» من ملحق «طشقند»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 فبراير 2015

طشقند (الاتحاد) ودع الجزيرة أمس بطولة دوري أبطال آسيا بعد خسارته أمام بونيودكور الأوزبكي 1 - 2 في لقاء الملحق الدور التمهيدي الآسيوي الذي جمع بينهما أمس بملعب فريق بونيودكور بمدينة طشقند، وبدأ الفريق الأوزبكي بالتسجيل عن طريق شوديف في الدقيقة 23 الذي استغل خطأ دفاعيا في التمركز والتصرف في الكرة، وتعادل علي مبخوت في الدقيقة 45، ثم تقدم الفريق الأوزبكي عن طريق راشيدوف من خطأ دفاعي آخر، وبهذه النتيجة يتأهل فريق بونيودكور للانضمام إلى فرق المجموعة الأولى التي تضم النصر السعودي، ولخويا القطري، وبيروزي الإيراني. جاءت البداية قوية وسريعة من صاحب الأرض الذي بدا انه يعتمد على الكرات العرضية، التي تصل إلى كوبروف في العمق الدفاعي، لكن الهجمة الأولى انتهت إلى يد الحارس خالد السناني في الدقيقة الثانية. وفي الدقيقة الرابعة بدأ الجزيرة في تهديد مرمى الفريق الأزبكي بتسديدة جوسيلي التي مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى أوزبكستان، واتضح من البداية ان الجزيرة يعتمد على طريقة الضغط العالي من المقدمة لإفساد الهجمات في مرحلة التكوين، ومع مرور الوقت تتحول السيطرة والتحكم لصالح الجزيرة الأفضل في الانتشار، والتمركز، فيما يعتمد فريق بونيودكور على المرتدات السريعة. ويحصل بونيودكور على ركنية بالدقيقة العاشرة يمسكها خالد السناني بثبات. وتشهد الدقيقة 19 من المباراة تألق حارس الجزيرة في إنقاذ فرصة انفراد عندما خرج أمام منطقة الجزاء وتصدى للكرة، وحصل بشير سعيد على بطاقة صفراء ومعه اللاعب الأوزبكي كومينوف بسبب الاحتكاك، وسجل اللاعب الأوزبكي شوديف هدف فريقه الأول بالدقيقة 23 من اللقاء مستغلا ضربة ركنية ارتبك فيها الدفاع فذهبت لشوديف الذي لم يجد صعوبة في تحويلها إلى داخل الشباك، لتميل السيطرة تدريجيا إلى الفريق الأوزبكي. وحصل الجزيرة على ركنية لعبها لانزيني حولها دفاع بونيودكور لركنية أخرى من الناحية الأخرى لم تستغل، ثم يحصل الجزيرة على ضربة حرة مباشرة من الجبهة اليسرى يلعبها لانزيني ويتصدى لها الدفاع. وحصل بونيودكور على ركنية أخرى في الدقيقة 33 لعبها الياباني ساتو بالتخصص أمسكها خالد السناني، وترتد للجزيرة ليصنع هجمة خطيرة تنتهي بتسلل على لانزيني، ثم سدد جوسيلي بقوة بجوار القائم الأيمن في الدقيقة 37، ويسقط راشيدوف على أرض الملعب فيخرج بشير سعيد الكرة خارج الملعب بروح رياضية عالية، ويحصل بعدها خميس إسماعيل على بطاقة صفراء للخشونة في الدقيقة 41. وفي الدقيقة 45 من اللقاء يحصل الجزيرة على ركلة جزاء ويحصل الحارس اكبر توراييف على بطاقة صفراء، سجل منها علي مبخوت هدف الجزيرة الوحيد أعلن به انتهاء الشوط الأول بالتعادل 1 - 1. ويبدأ الشوط الثاني سريعا من بونيودكور وسدد راشيدوف قوية فوق العارضة، ورد علي مبخوت بانطلاقة سريعة يسقط فيها على الأرض لكن الحكم علي رضا فغاني لم يحتسب له شيئا. ومن هجمة مرتدة سريعة سجل راشيدوف هدف بونيودكور الثاني في الدقيقة 51، وينشط لانزيني في وسط الجزيرة لمحاولة إدراك التعادل، وتتوالى محاولات الجزيرة عن طريق الطرفين سبيل وموسى، وبيترويبا، لكنها لم تستغل، ويحصل ساتو على بطاقة صفراء للتمثيل، ويحصل زميلاه راشيدوف وإبراهيموف على بطاقتين للاعتراض، ويزداد إيقاع المباراة سرعة، وتصبح الأمور هجمة هنا وأخرى هناك، ويدفع جيريتس بحسن أمين بدلا من سيف خلفان، ويحصل علي مبخوت على ضربة حرة مباشرة سددها خميس إسماعيل قوية بجوار القائم الأيمن، بعدها انطلق مبخوت من العمق وسدد بيسراه بجوار القائم الأيمن في الدقيقة 65. ويستفيد بونيودكور من سرعة تحوله فتصل الكرة إلى راشيدوف ويسدد بقوة من خارج المنطقة بيد خالد السناني، وتتحول للجزيرة فتصل إلى لانزيني ويحصل منها على ركنية لعبها على رأس خميس إسماعيل الذي حولها فوق العارضة، وحصل الجزيرة على ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 73 من خارج منطقة الجزاء، سددها بشير سعيد بقوة فوق العارضة. وتتواصل محاولات الجزيرة وتصل الكرة إلى علي مبخوت الذي سدد بقوة لترتطم بالدفاع وتتحول إلى ركنية لم تستغل. وتضيع فرصة خطيرة من لانزيني في الدقيقة 81 عندما عادت له كرة مرتدة من دفاعات بونيودكور سددها بقوة فوق العارضة، وتتوالي الفرص واحدة هنا، وأخرى هناك، ويدفع جيريتس بياسر مطر بدلا من خميس إسماعيل، وتصل كرة على حدود منطقة الجزاء يسددها مطر فوق العارضة معلنا عن ضياع فرصة مهمة. وتشهد الدقيقة الأخيرة من المباراة قمة الإثارة عندما حصل خالد سبيل على بطاقة حمراء نتيجة عرقلة محميدوف، وحصل الفرق صاحب الأرض على ضربة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء، سددها التونسي شاكر سواتي خارج المرمى. من الملعب إلى المطار طشقند (الاتحاد) توجه فريق الجزيرة مساء أمس بعد المؤتمر الصحفي الرسمي للقاء الذي حضره اريك جيريتس، إلى مطار طشقند للعودة سريعاً إلى أبوظبي على متن طائرة خاصة التي تتبع شركة روتانا الناقل الرسمي للجزيرة في المسابقات الآسيوية، وضمت البعثة 24 لاعباً والأجهزة الفنية والطبية والإدارية، وترأس البعثة حمد الحر السويدي عضو مجلس إدارة شركة الجزيرة لكرة القدم. ضعف التمويل يغضب مبخوت طشقند (الاتحاد) بعد أن تعادل الجزيرة في نهاية الشوط الأول عن طريق علي مبخوت من ركلة جزاء، كانت آمال وطموحات عشاق الجزيرة هي البداية القوية الهجومية في الشوط الثاني لتحقيق الفوز، لكن العكس هو الذي حدث، وبدا الفريق الأوزبكي هو الأكثر رغبة في تسجيل الهدف الثاني، في نفس الوقت الذي قلت فيه عملية تمويل علي مبخوت بالكرات من العمق أو الأطراف، فبدى غاضبا خصوصا في الثلث ساعة الأخير لرغبته القوية في إدراك التعادل، التي لم تقابلها فرص أو كرات يمكن منها صناعة الفارق. والمؤكد أن وجود فوزينيتش بجوار علي مبخوت كان يساعده في فتح المساحات في دفاعات المنافس، كما أن فوزينيتش يقوم كثيرا مع علي مبخوت بمهمة صانع الألعاب، خصوصا أن فوزونيتش صنع 6 أهداف من ال 12 التي سجلها مبخوت في دوري الخليج العربي. تغييرات في الخطة والتشكيلة طشقند (الاتحاد) بدأ الجزيرة المباراة بتشكيلة بها تغييران مهمان الأول هو إخراج فوزينيتش هداف الفريق في دوري الخليج العربي برصيد 19 هدفاً من التشكيلة تماما، والثاني هو الدفع بسيف خلفان قلب الدفاع كمحور ارتكاز وسط، بجوار الثنائي خميس إسماعيل، وجوسيلي داسيلفا، مع الاعتماد على رأس حربة وحيد هو علي مبخوت وتحته لاعبان فقط يمثلان قاعدة المثلث الهجومي هما بيترويبا ولانزيني. وقد أدت تلك التغييرات في التشكيلة إلى تغييرات موازية في الخطة، حيث لعب أمس بخطة (3 - 4 - 2 - 1) وهي الأقرب إلى (3 - 5 - 2) بعد أن كان يعتمد في الدوري (4 - 4 - 2). برغش يبدأ برنامج التأهيل أبوظبي (الاتحاد) عاد سلطان برغش لاعب وسط الجزيرة من الدوحة بعد أن اطمأن على الجراحة التي كان قد أجراها في أنكل القدم الشهر الماضي، وأكد سلطان برغش أن طبيب أكاديمية سبيتار بالدوحة أكد له أن كل الأمور تسير بشكل جيد بعد الجراحة، وأنه بالفعل يمكنه أن يدخل في مرحلة التأهيل التي تستمر من 6 إلى 8 أسابيع تحت إشراف الجهاز الطبي بعيادة نادي الجزيرة، ومن بعد ذلك يمكنه أن يعود للملعب للمشاركة مع الفريق. بسبب البطاقة الحمراء سبيل خارج حسابات مباراة الظفرة طشقند (الاتحاد) أصبح خالد سبيل لاعب الجزيرة خارج حسابات مباراة الظفرة في الدوري المقرر لها السبت المقبل بعد حصوله على البطاقة الحمراء المباشرة أمس أمام بونيودكور في الدقيقة الأخيرة من اللقاء؛ لأن عقوبات البطولة الآسيوية ترحل مباشرة إلى أقرب المسابقات المحلية في حالة خروج أي فريق منها. ومن المنتظر أن يعتمد المدرب جيريتس في لقاء الظفرة على سلطان السويدي الذي يعتبر بديلا مثاليا له، أو أن يدفع بمسلم فايز على اليمين، ويعيد سيف خلفان للعب بجوار بشير سعيد كقلب دفاع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا