• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

سيف بن زايد يرأس وفد الدولة لـ «التشاوري» الـ 17 في الرياض ومحمد بن نايف يؤكد ضرورة التنسيق لمواجهة التهديدات

وزراء داخلية «التعاون» يبحثون تعزيز العمل الأمني المشترك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 أبريل 2016

الرياض (وكالات)

عقد أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، اجتماعهم التشاوري الـ 17 أمس بالرياض، حيث ترأس الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وفد الدولة في أعمال الاجتماع. وكان في استقبال سموه لدى وصوله إلى الرياض، صاحب السمو الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي، ومعالي عبداللطيف بن راشد الزياني الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، ومحمد سعيد محمد الظاهري سفير الدولة لدى السعودية، وعدد من كبار المسؤولين. والتقى سموه وإخوانه وزراء داخلية «التعاون»، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة، في مكتب خادم الحرمين الشريفين بقصر اليمامة.

وقد التقى الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان على هامش الاجتماع التشاوري، معالي الفريق ركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية بمملكة البحرين. وجرى خلال اللقاء تبادل وجهات النظر حول عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، خاصة في المجالات الشرطية والأمنية.

وناقش أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون، عدداً من الموضوعات المتعلقة بتعزيز التعاون الأمني بين دول المجلس، وتوصيات اللجان الأمنية، وغيرها من الموضوعات المشتركة. ولدى افتتاحه الاجتماع، أكد ولي العهد السعودي، ضرورة تعزيز التعاون والتنسيق الأمنيين بين دول مجلس التعاون في ظل الأوضاع الأمنية المضطربة التي تشهدها المنطقة، داعياً الجميع إلى مزيد من القوة في مواجهة التهديدات الأمنية المحيطة بالأمن الخليجي.

وفي ختام الاجتماع التشاوري، أعرب أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون، عن شكرهم واعتزازهم بالجهود الحثيثة التي يبذلها خادم الحرمين الشريفين رئيس الدورة الحالية للمجلس الأعلى لمجلس التعاون، في تعزيز مسيرة التعاون الخليجي، ودفعها نحو أهدافها السامية النبيلة، مشيدين بما يوليه من اهتمام ودعم مستمر للعمل الخليجي المشترك، تحقيقاً لتطلعات مواطني دول المجلس نحو المزيد من الترابط والتكامل والازدهار والرخاء.

وقال معالي الزياني في تصريح، إن أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول المجلس، أعربوا عن تقديرهم واعتزازهم بالتوجيهات السديدة من لدن خادم الحرمين الشريفين لدى استقباله أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية، بمناسبة انعقاد اللقاء التشاوري في الرياض. وأوضح أن أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول المجلس، بحثوا في اللقاء الذي عقد برئاسة سمو الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، ولي العهد وزير الداخلية، رئيس الدورة الحالية للاجتماع، عدداً من الموضوعات الأمنية المهمة التي من شأنها أن تعزز العمل الأمني المشترك، وتحقق الأهداف التي تسعى إليها دول المجلس في حماية الأمن والاستقرار، وصيانة المكتسبات والإنجازات التي تحققت لشعوبها، وذلك عبر المسيرة المباركة لدول مجلس التعاون. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض