• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

فك القيود

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 فبراير 2015

الأفيال هذه المخلوقات الضخمة، يتم تقييدها في حديقة الحيوان بواسطة حبل صغير يُلف حول قدم الفيل الأمامية، فليس هناك سلاسل ضخمة ولا أقفاص.

هذه الحيوانات - التي تملك القوة لرفع أوزان هائلة- تستطيع أن تتحرر من قيودها، لكنها اعتقدت أنها لم تستطع فعلقت مكانها. فالملاحظ جداً أن الفيل يستطيع أن يتحرر من قيده في أي وقت يشاء، لكنه لسبب ما لا يقدم على ذلك!

لِمَ تقف هذه الحيوانات الضخمة مكانها ولا تقوم بأي محاولة للهرب؟

الإجابة أنه حينما كانت هذه الحيوانات الضخمة حديثة الولادة، وكانت أصغر سناً بكثير، كان يُستخدم لها نفس حجم القيد الحالي لتُربط به، وكانت هذه القيود -في ذلك العمر– كافية لتقييدها.. وتكبر هذه الحيوانات معتقدة أنها لا تزال غير قادرة على فك القيود والتحرر منها، بل تظل على اعتقاد أن الحبل لا يزال يقيدها؛ ولذلك هي لا تحاول أبداً أن تتحرر منه.

الكثير منا يمضون في الحياة معلِّقين بقناعة مفادها أننا لا نستطيع أن ننجز أو نغير شيئاً؛ لأننا نعتقد أننا عاجزون عن ذلك، أو أننا حاولنا ذات يوم ولم نفلح.

حاول أن تصنع شيئاً جديداً ومفيداً... وتغير من حياتك بشكل إيجابي وبطريقة إيجابية.

فرح - أبوظبي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا