• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

خلال محاضرة بكلية الدفاع الوطني

نهيان بن مبارك: الإمارات واحة للتسامح والتعددية والتنوع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 مارس 2018

أبوظبي (وام)

أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، أن دولة الإمارات قيادة وحكومة وشعباً تستلهم فكر المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» مؤسس الدولة وباني نهضتها الحديثة ونهجه الراسخ في جعل أرض الإمارات الطيبة واحة للتسامح والتعددية والتنوع يتعايش الناس فيها في كنف من القبول والاحترام والتناغم والانسجام.

جاء ذلك خلال محاضرة ألقاها معاليه أمام طلبة الدفعة الخامسة الدارسين بكلية الدفاع الوطني، بمقرها في أبوظبي، بحضور اللواء الركن طيار رشاد محمد السعدي قائد الكلية، وعدد من كبار المسؤولين والضباط.

وشدد معالي وزير التسامح على أهمية الأمن الوطني كأساس صلب في تماسك وتلاحم أفراد المجتمع وترسيخ قيم التسامح والمحبة والسلام والمودة، منوهاً إلى الحاجة الماسة لأن تكون المناهج الدراسية متلائمة مع نهج وفلسفة التسامح الإماراتية المبنية على تفهم الآخر واحترام احتياجاته، والاعتماد على التعامل السوي بين الجميع، في ظل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات.

وأضاف معالي الشيخ نهيان بن مبارك أن التسامح لا يعني إزالة الفوارق والاختلافات بين بني البشر، بقدر ما يعني التعامل الإيجابي إزاء هذه التباينات، والتي هي من طبيعة وخصائص البشرية؛ ولذلك فالتسامح يعني الإدراك الواعي بأن التنوع والتعددية في خصائص السكان هي مصدر قوة وإنتاج في المجتمع، فضلاً عن أن التسامح هو التعود على التواصل مع الآخر وقبول التنوع والتعددية في الثقافات والجنسيات والأديان.

وأشار إلى أن فهم التسامح على حقيقته يتطلب تنمية المعارف، والتعرف أكثر إلى الثقافات المتنوعة، الأمر الذي يساعد على تصحيح المفاهيم الخاطئة، ويسهم في التخلص من الصورة النمطية عن الآخرين.

ونوه معاليه بأن تجسيد التسامح لا بد أن يصاحبه حوار نشط وصادق بين الجميع، وهو ما يمثل أداة أساسية في التقدم الاجتماعي والاقتصادي المنشود؛ ولذلك فالتسامح في الإمارات هو تعبير واضح من القيادة الرشيدة عن الثقة التامة في أبناء وبنات الوطن على إدارة شؤونه وتحقيق أهدافه بكفاءة وإتقان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا