• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

افتتح المؤتمر السنوي الـ 22 لمركز الدراسات والبحوث الاستراتيجية

جمال السويدي: الإمارات قدمت تجربة ثرية في التعامل مع تقلبات سوق النفط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 مارس 2017

بسام عبد السميع (أبوظبي)

أكد الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، خلال افتتاحه أمس أعمال المؤتمر السنوي الثاني والعشرين للمركز حول «المنطقة إلى أين: تحديات أسعار النفط»، أن دولةَ الإماراتِ العربية المتحدة تقدم تجربة ثرية في كيفية التعامل مع تحدي أسعار النفط وتقلبات السوق النفطية، لأنها استطاعت أن تتبنَّى منذ وقت مبكر سياسة ناجحة لتنويع مصادر الدخل بعيداً عن تقلُّبات أسعاِر النفط، لتأمين الديمومة لتقدُّمها الحضاري في كلِّ مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

واستشهد السويدي في هذا السياق بالكلمة العميقة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في الدورة الثالثة للقمَّة الحكومية في دبي، التي قال فيها «إننا سنحتفلُ في العام 2050 بتصدير آخر برميل نفط».

ورأى الدكتور جمال سند السويدي أن هذه الكلمة تنطوي على فكر تنمويٍّ عميق، ورؤية استشرافية طموحة لمستقبل الإمارات بعدَ عقود، بعيداً عن تقلُّباتِ أسعار النفط، من أجل بناء اقتصاد وطنيٍّ قويٍّ مستدامٍ، تقوده كوادر مواطنة متسلحة بالعلمِ والمعرفة.

وقد استهلَّ المؤتمر أعماله بكلمة ترحيبيَّة من الدكتور جمال السويدي نقل خلالها تحياتِ صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة، وتمنيات سموه لجميع المشاركين من باحثين وخبراء وحضورٍ أن تُكَلَّل جهودهم بالنجاح، وتحظى توصياتهم بالتطبيق على أرض الواقع.

وأشار السويدي في كلمته إلى أن «مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة، دأب منذُ إنشائِه، على أن يتناول في مؤتمره السنوي القضايا الاستراتيجية التي تتعلَّق بتطوُّرات المنطقة والعالم، واستقراء تداعياتها على دول «مجلس التعاون لدول الخليج العربية»، ودولة الإمارات العربية المتحدة على وجه الخصوص. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا