• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

استطلاع «بصيرة»:

السيسي أفضل شخصية سياسية مصرية 2014

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 يناير 2015

القاهرة (وكالات)

كشف استطلاع للرأي أجراه المركز المصري لبحوث الرأي العام (بصيرة)، حول شخصيات وأحداث العام في المجالات المختلفة خلال 2014، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي احتل المرتبة الأولى كأفضل شخصية سياسية في العام بنسبة 54%، وفي المرتبة الثانية جاء رئيس الوزراء إبراهيم محلب بنسبة 3%، ثم عمرو موسى بنسبة 1%، بينما أعرب 7% عن عدم وجود هناك شخصية سياسية جيدة خلال عام 2014، في حين لم يقدر 33% على التحديد.

وقال الدكتور ماجد عثمان، مدير المركز، «إن السيسي احتل عام 2013 المرتبة الأولى كأفضل شخصية سياسية بنسة 45%، تلاه عمرو موسى بنسبة 7%»، مشيراً إلى ارتفاع نسبة من يرون الرئيس السيسي كأفضل شخصية سياسية لعام 2014 بين المصريين في الفئة العمرية 50 سنة فأكثر، لتبلغ 66% مقابل 45% بين الشباب في الفئة العمرية من 18 إلى 29 سنة. وأوضح «عثمان»، أن استطلاع الرأي، -الذي تم باستخدام الهاتف المنزلي والمحمول على عينة احتمالية حجمها 2046 مواطناً في الفئة العمرية 18 سنة فأكثر بجميع محافظات الجمهورية، خلال الفترة من 22 إلى 27 ديسمبر-، أظهر استحواذ الدكتور خالد حنفي وزير التموين، على المرتبة الأولى كأحسن وزير في عام 2014 بنسبة 18%، يليه في المرتبة الثانية اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية بنسبة 12% بعد أن كان يحتل المرتبة الأولى في عام 2013 بنسبة 11%، وجاء في المرتبة الثالثة هذا العام الدكتور محمود أبو النصر وزير التعليم بنسبة 3%، بينما أعرب 9% عن عدم وجود وزير جيد، في حين لم يستطع 45% التحديد.

وبالنسبة للسيدة الأكثر تأثيراً في مصر في 2014، احتلت المرتبة الأولى المستشارة تهاني الجبالي والمذيعة ريهام سعيد بنسبة 5% لكل منهما، وفي المرتبة الثانية تأتي السيدة فايزة أبو النجا مستشارة الرئيس للأمن القومي بنسبة 3%، وفي المرتبة الثالثة جاءت السيدة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي بنسبة 2%، بينما 15% من المصريين يرون أنه لا توجد سيدة مؤثرة في مصر، و65% أعربوا عن عدم معرفتهم.

وأشار الاستطلاع إلى أن 32% من المصريين يرون أن أفضل حدث شهده عام 2014، هو حفر قناة السويس، وجاء في المرتبة الثانية انتخابات الرئاسة وفوز السيسي بنسبة 21%، ثم منظومة الخبز الجديدة بنسبة 5%، بينما 10% أجابوا بأن عام 2014 لم يشهد أي حدث جيد، و18% أجابوا بأنهم لا يستطيعون التحديد. وقد احتلت الأحداث الإرهابية والتفجيرات التي شهدتها مناطق مختلفة في البلاد، المرتبة الأولى كأسوأ حدث في 2014 بنسبة 35%، يليها في المرتبة الثانية حوادث الطرق بنسبة 8%، ثم جاءت تظاهرات الإخوان واقتحامهم جامعة القاهرة في المرتبة الثالثة بنسبة 6%، و6% أجابوا بأنه لا يوجد حدث سيئ، بينما 27% أجابوا بأنهم لا يستطيعون التحديد.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا