• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تغرق طفليها انتقاما من والدهما

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 أبريل 2016

أ ف ب

حكم على امرأة في الثامنة والعشرين، أدينت بأنها أغرقت طفليها عمدا "لجعل والدهما يعاني"، في العام 2013 في شرق فرنسا، بالسجن 25 عاما.

وأقرت أورور بومغارتنر بأنها أغرقت ابنتها ميلينا البالغة سنتين وابنها الياس البالغ تسعة أشهر، في مغطس الحمام في 15 مايو 2013 في رونشان.

وأدينت بتهمة القتل وقد أرفق الحكم بالسجن 25 عاما مع متابعة اجتماعية قضائية من خمس سنوات مع لزوم الخضوع لعلاج.

وقالت الأم أمام المحكمة، من دون مواربة في ختام يومين من الجلسات "لماذا قتلت طفلي؟ لكي يعاني والدهما".

واعتبر خبير في التحليل النفسي أنه "من الممكن" أن المتهمة لم تعد تعتبر طفليها على أنهما كائنان بشريان بل كأداة لإلحاق الأذى بوالدهما.

وقد قررت قتل طفليها عندما اكتشفت أن والدهما على علاقة بامرأة أخرى في باريس إلى حيث انتقل للإقامة وأراد أن يأخذ منها حضانة الطفلين.

وأشار المحللون النفسيون إلى "عدم وجود نضج عاطفي" لدى الأم فضلا عن "مستواها العقلي المتدني".

إلا أنهم اعتبروا أنها كانت تدرك ما تقوم به وقد أبلغت بنفسها الشرطة بعدما أقدمت على قتلهما. وقبل ساعات على فعلتها، بعثت برسالة هاتفية إلى والد الطفلين مؤكدة فيها أنه لن يراهما بعد الآن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا