• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

عصابة الأربعة تسطو على معدات محل عملهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 أبريل 2016

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية)

اجتمع 4 آسيويين يعملون في إحدى الشركات الكبرى، يفكرون في حيلة يتمكنون بها من استغلال عملهم داخل الشركة لتحقيق ربح كبير حتى لو كان غير مشروع، فلم يجدوا سوى السرقة لتحقيق غرضهم، فتعددت اللقاءات بينهم، كل يحاول أن يضع خطته ويناقشها مع بقية زملائه في التشكيل العصابي، وبعد عدة محاولات اتفقوا على أن يستغلوا أحد أيام الراحة لسرقة بعض المعدات ومحتوياتها وهي الفرصة الأفضل لهم، حيث سيكون اغلب الموظفين في إجازة، ولا يوجد سوى عدد قليل من حراس الأمن الذين يمكن خداعهم لحين تسريب المسروقات، وبالفعل جمعوا ما خف وزنه، وغلا ثمنه، وانتظروا اللحظة المناسبة.

وفور اكتشاف السرقة، بعد عودة الموظفين تم إبلاغ الشرطة، ولم يكن هناك ثمة دليل يثبت تورطهم واطمأنوا أنهم خارج دائرة الشبهات تماما عن أي مسألة، وتظاهروا بالبراءة حتى فوجئوا بالشرطة تلقي القبض عليهم، بعد أيام قليلة من تنفيذ جريمتهم.

وأمام الأدلة التي واجهتهم بها الشرطة، لم يجدوا سبيلاً من الاعتراف بالسرقة، وبخطتهم كاملة ليتم تحويلهم إلى النيابة العامة التي وجهت إليهم تهمة سرقة معدات ومنقولات من الشركة التي يعملون بها، بعد أن خانوا الأمانة.

وأمام المستشار بلقاسم بكي رئيس محكمة استئناف الظفرة، اعترف المتهمون بجريمتهم، وأعربوا عن ندمهم على ما فعلوه، مطالبين باستعمال أقصى درجات الرحمة، مؤكدين أنها غلطة وخطأ كبير، فيما قررت هيئة المحكمة تأجيل النطق بالحكم إلى جلسة 3 مايو المقبل

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض