• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

دعوات لفرض سيادة إسرائيل على الضفة الغربية

المستوطنون يواصلون اعتداءاتهم على الأقصى بحراسة الاحتلال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 أبريل 2016

القدس المحتلة، غزة (الاتحاد)

سادت حالة من التوتر الشديد ساحات المسجد الأقصى المبارك أمس، مع قيام نحو 128 مستوطنًا منذ الصباح الباكربجولة استفزازية في باحاته وسط حراسة مشددة من قوات الاحتلال، محاولين بشكل متكرر أداء طقوس تلمودية في المسجد الأقصى، إلا أن الحراس تمكنوا من صدهم وإخراجهم بعيداً، وذلك بالتزامن مع

مع دعوة من نائب وزير جيش الاحتلال ايلي بن دهان من حزب «البيت اليهودي» إلى فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة الغربية، على أن تكون البداية من مدينة الخليل.واعتدت قوات الاحتلال على عدد من حراس المسجد والمصلين الذين تصدوا للمستوطنين ، علماً أن شرطة الاحتلال فتحت منذ الصباح الباكر باب المغاربة، ونشرت وحداتها الخاصة في باحات الأقصى، تمهيدًا لاقتحامات المستوطنين وحمايتهم.

يشار إلى أن شرطة الاحتلال شددت من إجراءاتها أمس على دخول المصلين إلى الأقصى، ومنعت النساء دون سن الـ 20 عامًا من أهل الداخل الفلسطيني المحتل من دخول المسجد، كما لاحقت عددًا من شبان الداخل في أزقة البلدة لقديمة، وأخرجتهم منها. وكثف أهالي القدس من وجودهم داخل المسجد أمس وانتشروا في أرجائه في حلقات العلم وقراءة القرآن، رغم إجراءات الاحتلال المشددة بحقهم، والمتمثلة بالاعتقالات والإبعاد. ويشهد الأقصى لليوم الثالث على التوالي اقتحامات يهودية مكثفة في ظل تواصل دعوات جماعات «الهيكل» المزعوم لاقتحامه خلال عيد «الفصح» العبري.

إلى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال طفلاً من حي رأس العامود في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك. وذكر رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أمجد أبو عصب أن الاحتلال اعتقل الطفل آدم السلايمة.

بدوره، أفاد مركز معلومات وادي حلوة نقلاً عن شهود عيان أن جنود الاحتلال تمركزوا منذ ساعات الصباح الأولى في شارع المدارس في حي رأس العامود، وتعمدوا استفزاز الطلبة، كما ألقوا في اتجاههم الأعيرة المطاطية بصورة عشوائية. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا