• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

قائد العمليات العسكرية يعد باستكمال تطهير حضرموت .. وعسيري يعلن قرب انتهاء الحملة على «التنظيم»

قيادة اليمن تشيد بدور التحالف في دحر «القاعدة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 أبريل 2016

الرياض، عدن (وكالات)

أشاد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، ورئيس الوزراء، الدكتور أحمد عبيد بن دغر، أمس الثلاثاء، بدور قوات التحالف العربي خلال عملية تحرير محافظة حضرموت (جنوب شرق) من مقاتلي تنظيم «القاعدة» الإرهابي. وكانت قوات يمنية مسنودة بقوات التحالف سيطرت الاثنين على مدينة المكلا ومينائها الاستراتيجي على بحر العرب وبلدات رئيسية في حضرموت، بعد أن طردت مقاتلي «القاعدة» بعد عام كامل على هيمنته على تلك المناطق الحيوية. وشدد الرئيس اليمني لدى ترؤسه أمس في الرياض اجتماعاً لمستشاريه في حضور نائبه، الفريق الركن علي محسن الأحمر، ورئيس الوزراء، على أهمية قيام رجال الأمن بواجباتهم في استتباب الأمن والاستقرار في محافظة حضرموت، مؤكداً أهمية دور رجال الأعمال في دعم جهود السلطات المحلية على المستويين الخدمي والإنمائي. وأطلع هادي نائبه ومستشاريه ورئيس الحكومة على اتصالاته التي أجراها مع القيادات التنفيذية والعسكرية في حضرموت، «للوقوف على تطبيع الحياة في المحافظة وعودة الطمأنينة والسكينة للمواطنين الآمنين، بعد تحرير المحافظة من براثن جماعات الإرهاب وأزلامها الانقلابية التي تكشفت أوراقها تباعاً»، حسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وعبر هادي عن خالص شكره وتقديره لدول التحالف العربي، وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، التي تقف في خندق واحد مع اليمن وشرعيته الدستورية لمواجهة التحديات الانقلابية والإرهابية التي استباحت المدن، وقتلت وهجرت العزل الأبرياء.

وعبر مجلس الوزراء اليمني عن اعتزازه الكبير بالانتصارات البطولية المتوالية لقوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، بدعم وإسناد التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، بقيادة المملكة العربية السعودية، على عناصر الإرهاب والتطرف في حضرموت وأبين ولحج ، معتبراً ذلك دليلاً بالغاً وعملياً على تعامل اليمن بقيادتها الشرعية، بكل جدية وحزم، وبالرغم من الظروف الاستثنائية التي فرضها انقلاب مليشيا الحوثي وصالح، مع آفة الإرهاب والتصدي الحازم لعناصره الظلامية، لما يمثله من تهديد للأمن المحلي والإقليمي والدولي.

ورفع رئيس مجلس الوزراء، بهذه المناسبة، برقية تهنئة إلى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، ونائبه الفريق الركن علي محسن الأحمر، وقوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، ولكل أبناء الشعب اليمني العظيم داخل وخارج الوطن، بالنجاح البطولي الذي تحقق في دحر عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي من محافظة حضرموت وقبلها من لحج، وتضييق الخناق عليهم في أبين. وأكدت البرقية أن الحكومة الشرعية ومعها كل أبناء الشعب اليمني الأوفياء، لن توفّر أي جهد أمني أو سياسي لهزيمة الإرهاب وملاحقة عناصره الظلامية أينما وجدوا على أرض الوطن، ومواصلة الضغط وبكل الوسائل الممكنة والعمل مع شركائها في التحالف العربي والمجتمع الدولي، للقضاء على العوامل المساعدة على تمدد الإرهاب وتوفير البيئة المؤاتية لانتشاره، والمتمثلة في إنهاء انقلاب مليشيا الحوثي وصالح على الشرعية الدستورية. وتعهدت مواصلة المعركة المصيرية ضد الإرهاب، بدعم شركائها في مكافحة الإرهاب في المجتمع الدولي.. وثمنت بهذا الخصوص الدور الفاعل للأشقاء في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ودول التحالف العربي، لدعم الشرعية في اليمن.

وقال قائد العمليات العسكرية ضد التنظيم الإرهابي في جنوبي اليمن اللواء فرج سالمين، الثلاثاء، إن القوات اليمنية تواصل بدعم التحالف الدولي ملاحقة عناصر «القاعدة» في المناطق المجاورة للمكلا، من أجل تطهير محافظة حضرموت من وجودهم. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا