• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  11:17    أمير الكويت يقول إن خيار تخفيض الإنفاق العام أصبح حتميا        11:18    تركيا.. هناك مؤشرات على أن هجوم اسطنبول نفذه حزب العمال الكردستاني    

نبضات قلم

كن وفياً لمن حولك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 أبريل 2016

ريا المحمودي

«كانت تتجهز لحفل زفافها، وقبل موعد عقد قرانها طلب منها فحوص وتحاليل كي يتم تأكيد الخلو من الأمراض لدى الطرفين، فكانت الصدمة العروس الجميلة التي تترقب يوم زواجها بصبر نافد، فهذا حلم كل فتاة بالفستان الأبيض منذ الصغر، لتأتيها تلك الورقة البيضاء لتقول لها: أنت مصابة بمرض سرطان الدم ووقع عليها الخبر كالصاعقة، إلا أن الإيمان بالله قوي في القلب ويعين المؤمن على مصائبه وحجم ابتلاءاته، أخبرت زوجها بضرورة فك الزواج فلا فائدة من الزواج من مريضة السرطان في هذا الظرف، فكانت المفاجأة الأجمل من حيث رفض الزوج المصون فض الزواج، وأكملوا مراسم الزواج، وطارا سريعاً إلى الخارج، فأصبح شهر العسل الذي كان لا بد أن يكون ممزوجاً بالحب ممزوجاً بالكيماوي وجلسات احتراق الجلد وتساقط الشعر، كل هذا الصراع من أجل الحياة، الحياة التي كان عنوانها الوفاء من هذا الزوج الذي لم يكسر قلب زوجته ولم يتركها في أول عقبة بحياتها، بل استمر معها إلى أن منَّ الله عليها بالشفاء لتعيش بقية عمرها عيشة السعداء». نعم يا أحبتي هذا هو الوفاء، كيف لا وجمال الحياة ورونقها لا يحلو إلا بالوفاء، فجميل ذلك الوفاء حين يظهر من الزوج الصالح، وجميل هو الوفاء حين يظهر من بر الأبناء وحبهم لذويهم والسعي إلى رضاهم، وما أجمل الوفاء عندما يكون من التلميذ لمن علمه ووجهه إلى الطريق القويم في الحياة العلمية والعملية، وأجمل الوفاء وأحلاه حين يكون بين الصديق وصديقه في الفرح والحزن، فتجد رفيق الدرب في كل مناسباتك مسانداً لك وواقفاً إلى جانبك في جميع ظروفك، ولا تكتمل صورة الوفاء إلا بوجود الحب في أعماق القلوب، وغرس هذه النبتة الجميلة في قلوب الجميع من حولنا حتى نصبح مجتمعاً محباً ومتسامحاً ومخلصاً لبعضنا البعض. إذا كنت قد فقدت اتصالك بصديق فاتصل به الآن واسأله عن أحواله وكن معه في حله وترحاله، وإذا كنت أيها الزوج قد ضايقت زوجتك أو خاصمتها فارضها واشتر خاطرها بكلماتك الجميلة، وإذا كنت أيها الإنسان قد أخذت موقفاً سلبياً من والديك لحرصهم الزائد عليك فعد لهما واخضع لقولهما؛ لأن الوفاء لجميع من نحب ولو بالكلمة الطيبة والعمل الصالح هو أصل ثابت في الأرض وفرعه في السماء، وهو مفتاح التربع في عروش القلوب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا