• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  01:57    وزير الدفاع البريطاني: السعودية لها الحق في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات    

لتجفيف منابع تمويل التنظيم الإرهابي

صقور الإمارات يدكون مصافي نفط «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 فبراير 2015

عمان (وام) نفذت الطائرات المقاتلة من سرب «إف 16» التابعة للقوات الجوية والدفاع الجوي لدولة الإمارات والمتمركزة في إحدى القواعد الجوية بالمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة بضربات جوية فاعلة وقاتلة ضد مواقع وتجمعات تنظيم داعش الإرهابي، الذي أظهر للعالم بشاعته وانتهاكاته لكل القيم الدينية والإنسانية. واستهدفت الطائرات مصافي النفط الخاضعة لسيطرة التنظيم بهدف تجفيف منابع تمويله وعادت إلى قواعدها سالمة. ونفذ سرب الطائرات المقاتلة «إف 16» في العاشر والثاني عشر من فبراير الجاري عدة ضربات جوية فاعلة وقاتلة على مواقع التنظيم. يذكر أن سرب الطائرات المقاتلة «إف 16» لدولة الإمارات كان قد وصل الى المملكة الأردنية الهاشمية، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأوامر الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. يأتي ذلك تعبيراً عن وقوف دولة الإمارات قيادة وحكومة وشعباً إلى جانب الأردن الشقيق على مختلف الأصعدة والميادين وتأكيداً لتضامنها الثابت والمتواصل مع الأخ والشقيق. ويأتي هذا الموقف أيضا تثميناً لدور الأردن الطليعي وتضحياته الجسيمة لمصلحة أمن المنطقة واستقرارها ودعماً للمجهود العسكري للقوات المسلحة الأردنية «الجيش العربي» الباسلة ومشاركتها الفاعلة في التحالف الدولي ضد «تنظيم داعش» الإرهابي. وتنبع مبادرة دولة الإمارات لدعم الموقف الأردني الرسمي والشعبي من إيمان عميق بضرورة التعاون العربي من أجل استئصال الإرهاب فعلاً وقولاً وتعزيز الأمن والأستقرار في المنطقة عبر التصدي الجماعي والفاعل لهذه العصابات الإرهابية وفكرها الضال وممارستها الوحشية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا