• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أكد أن المنافس قوي دفاعياً وخاطف هجومياً

ليفاندوفسكي: «بيب» يستحق «حبة الكرز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 أبريل 2016

دبي (الاتحاد)

أكد روبرت ليفاندوفسكي نجم هجوم بايرن ميونيخ أن بيب جوارديولا، المدير الفني للفريق قدم الكثير منذ توليه مهام منصبه، مما يجعله يستحق وداعاً يليق به، وأنه لن يكون هناك أفضل من دوري الأبطال الذي لم ينجح في الحصول عليه مع البايرن، في الوقت الذي قاد فيه الفريق لسيطرة «معتادة» على البوندسليجا وكأس ألمانيا. وفي تصريحات نقلها الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» ورداً على استفسار حول تعرض جوارديولا لضغوط هائلة للفوز بدوري الأبطال في موسمه الأخير مع البايرن، قال «ليفا»: «سيكون أفضل وداع له إذا نجحنا في الحصول على دوري الأبطال، هذه البطولة هي حبة الكرز التي سوف تزين قالب الحلوى لمسيرة بيب مع البايرن، لقد قدم لنا الكثير، ونحن بدورنا نريد الوداع اللائق به، بالطبع كل شخص يقرر مستقبله وفق ما يروق له، يمكنني القول إننا سوف نقاتل لتحقيق الفوز في كل مباراة حتى نهاية عهده بتدريب البايرن».

وكشف ليفا عن معرفته التامة بقدرات فريق أتلتيكو مدريد، وتحدث عن بعض الجوانب الفنية وكأنه مدرب قام بتحليل طريقة أداء فريق «روخيبلانكوس»، حيث قال: «لديهم خط دفاع هو الأقوى في إسبانيا، وربما في أوروبا، كما أن هجماتهم المرتدة الخاطفة تشكل خطورة كبيرة على مرمى أي فريق منافس، علينا التعامل معهم بحذر، والسعي في الوقت ذاته للعودة إلى ميونيخ بنتيجة إيجابية».

وتابع النجم البولندي: «بالنسبة لي كمهاجم، أشعر بصعوبة وإثارة التحدي، ليس سهلاً أن تواجه دفاعاً قوياً، ولكنه أمر محفز لأي مهاجم في الوقت نفسه، على أي حال المباراة صعبة، والمنافس قوي ومنظم، ولكننا في البايرن، علينا تجنب الأخطاء والتعبير عملياً في الملعب عن رغبتنا الجامحة في بلوغ نهائي دوري الأبطال». وأشار ليفاندوفسكي إلى أنه يعلم جيداً أن فيثينتي كالديرون معقل أتلتيكو مدريد هو أحد أصعب 3 ملاعب في العالم من حيث الحماس الجماهيري، والتأييد الحماسي لصاحب الأرض والضغط الجنوني على الفريق المنافس، وتابع: «أعشق هذه الأجواء الجماهيرية، أعلم أنه واحد من بين أكثر 3 ملاعب في العالم حماساً جماهيرياً، لا يهم إن كان هذا الجمهور ضدي أم معي، دائماً ما أقدم أفضل ما لدي في مثل هذه الأجواء، أعتقد أن الأدرينالين يرتفع لأعلى مستوياته في مثل هذه الملاعب وهو يحفز على التألق والإبداع».

ويبدو أن ليفا يعيش أفضل مواسمه بالفعل، حيث يتصدر قائمة الهدافين في الدوري الألماني برصيد 27 هدفاً، كما أنه يحتل المركز الثاني على مستوى الهدافين بدوري الأبطال برصيد 8 أهداف، فضلاً عن تألقه اللافت مع منتخب بولندا في الفترات الأخيرة، وأصبح ليفا هو الهداف الذي يصنع الفارق في صفوف البايرن ومنتخب بولندا.

وعلق ليفا على تألقه اللافت، فأكد أنه لم يحقق شيئاً بعد، وأن الموسم لا يزال في مراحل الحسم، سواء على المستوى المحلي أو القاري، كما كشف عن أن حلم دوري الأبطال لا يزال يسيطر عليه بقوة، فقد تأهل لنهائي البطولة عام 2013 رفقة فريق بروسيا دورتموند، ولكنه خسر على يد فريقه الحالي بايرن ميونيخ، ولا يزال ليفا يحلم باللقب مع الفريق الذي حرمه منه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا