• الاثنين 27 رجب 1438هـ - 24 أبريل 2017م

مدارس حلب تغلق أبوابها بسبب غارات الأسد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 أبريل 2016

بيروت (وكالات)

أغلقت المدارس في الأحياء الخاضعة لسيطرة المعارضة بمدينة حلب، أبوابها جراء اشتداد قصف الطيران السوري في الأيام الأخيرة. وقررت مديرية التربية التي تشرف على المدارس الخاضعة لسيطرة المعارضة، إقفال أبواب المدارس، «حفاظاً على أرواح الطلبة من الغارات الجوية».

وأبلغ الطالب محمد عبد الرحمن (12 عاماً) لـ«سكاي نيوز عربية» بقوله: «لن نستطيع التوجه للمدرسة بسبب القصف، فالبراميل المتفجرة تنهال بشكل جنوني، والطيران يحلق بشكل يومي ويقصف المدينة».

وبدوره، قال المعلم بكري سلوم: «عادت الحياة لحلب منذ سنة تقريباً، وعادت المدارس بشكلها شبه الطبيعي، لكن براميل الأسد المتفجرة تنهي ما عملنا عليه لتعليم الأطفال في فترة الحرب، غريب ما يحدث، ألا يشاهد المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية والمعنية بالطفولة ما يحدث في سوريا؟».

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا