• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مستوطنون يدنسون «الأقصى» بحراسة جنود الاحتلال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 أبريل 2016

رام الله (الاتحاد)

اقتحمت مجموعات من المستوطنين الإسرائيليين باحات المسجد الأقصى وسط حماية أمنية مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي في محاولة لإقامة الشعائر التلمودية. وأفاد شهود عيان في المدينة بأن عددا من المستوطنين اقتحموا الأقصى من جهة باب المغاربة. وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن الحاخامات قاموا أيضا بتقديم شروحات للمستوطنين حول الهيكل المزعوم.

من جهتها دانت وزارة الخارجية الفلسطينية «الهجمة الإسرائيلية المنظمة» على الحرم القدسي الشريف وأداء الطقوس التلمودية «الاستفزازية».

وقالت الوزارة في بيان صحفي «إن الحكومة الإسرائيلية ماضية في تنفيذ مخططاتها ضد المسجد الأقصى بهدف فرض سيطرتها عليه وتقسيمه زمانيا ومكانيا كجزء من الحرب الشاملة التي تشنها على الشعب الفلسطيني وحقوقه».

وحذرت من أن سعي إسرائيل المستمر لتكريس التقسيم الزماني للحرم القدسي الشريف إلى أن يتم تقسيمه مكانيا يعد تكرارا لسيناريو الحرم الإبراهيمي الذي قررت سلطات الاحتلال إغلاقه امس واليوم بحجة الأعياد اليهودية.

وحذرت الحكومة الأردنية من التداعيات الخطيرة لدخول مجموعات من المستوطنين والقوات الإسرائيلية للمسجد الأقصى المبارك.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني إن «ما يقوم به الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون من انتهاكات بحق المصلين في المسجد الأقصى هو انتهاك للقوانين والمواثيق الدولية»، محذرا من أن مثل هذه الممارسات «ستؤدي إلى عواقب خطيرة».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا