• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

مروان محمد يعود لـ «الصقور» بعد 10 أيام

مال الله يتخلص من «الجبس» وشماريخ يقترب من «الكرة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2018

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

يبدأ أحمد مال الله لاعب فريق الإمارات، مرحلة العودة إلى صفوف الفريق بعد إصابته بشرخ في القدم خلال مشاركته في اللقاء الودي أمام سوننج الصيني أخيراً، وذلك بفك الجبس خلال أسبوع، تمهيداً لبدء التأهيل والتقوية واللياقة البدنية مع الجهاز الطبي بالنادي قبل «لمس الكرة» مع اللاعبين في الحصص التدريبية، خصوصاً أنه من العناصر التي يعول عليها المدرب نورالدين العبيدي كثيراً لدعم خط الهجوم، بينما يقترب زميله خالد شماريخ من المشاركة في التدريبات فور انتهاء برنامج التقوية المقرر من الطبيب الألماني الذي أجرى له جراحة الرباط الصليبي في ألمانيا أخيراً.

وينتظر «الصقور» الترتيبات الخاصة باللقاء الودي المقرر الجمعة المقبل على ملعبه، من خلال المشاورات الجارية الآن مع نادٍ أوزبكي، خصوصاً أن العبيدي يعول كثيراً على التجربة الودية لمساعدة اللاعبين على البقاء في أجواء المباريات الرسمية في فترة التوقف الحالية للدوري.

بدوره، قال باسم عبدالله، مدير فريق الإمارات، إن إدارة النادي تضع ثقتها في اللاعبين لتخطي المرحلة الصعبة في الدوري، والابتعاد عن دائرة الخطر من خلال العمل على حصد النتائج الإيجابية في الجولات المقبلة، مع أهمية التركيز ومضاعفة الجهود لتحقيق الأهداف المطلوبة، موضحاً أن التعادل في مباراتي عجمان والشارقة كان أقل من التوقعات، خصوصاً أن الفريق كان قريباً من حصد العلامة الكاملة في المباراتين، لكن الأمور لم تمض إلى التطلعات المرجوة وهو ما يعني ضرورة العمل في فترة التوقف لرفع مستوى الجاهزية قبل الانتقال إلى لقاء الوحدة 16 مارس الحالي بالرغبة العالية في المنافسة على أفضل نتيجة رغم صعوبة المواجهة أمام فريق منافس على الصدارة.

وأضاف: «اللاعبون يدركون أهمية ما يمكن أن يعزز حظوظهم في مواجهة التحدي الذي ينتظرهم في الدوري، وهم يسعون من خلال الحصص التدريبية المكثفة لتعزيز جاهزيتهم، وإدارة النادي تقوم بعمل كبير لتهيئة أفضل الظروف حتى ينجح الفريق في العودة مجدداً إلى طريق الانتصارات في الدوري بعد آخر فوز على الظفرة في الجولة 12».

وأكد باسم عبدالله عودة المدافع مروان محمد إلى المشاركة في التدريبات بعد نحو 10 أيام، إثر ارتباطه ببرنامج مع جهة عمله، وذلك لدعم الخيارات المتوافرة أمام الجهاز الفني من العناصر التي يمكن الاعتماد عليها أمام الوحدة، مضيفاً أنه في حال لم تفلح الاتصالات الجارية الآن مع أحد الأندية الأوزبكية لخوض الودية مساء الجمعة المقبل، فإن الجهاز الفني يمكن أن يعتمد خيار تكثيف الجرعات التدريبية والتكتيكية للاعبين.

وتابع: «نأمل أن تنجح المساعي الخاصة باللقاء الودي، وذلك لأهميته في فترة توقف الدوري، وهو يمثل أحد الحلول المطلوبة لاختبار جاهزية الفريق، ووضع الترتيبات الفنية الخاصة بلقاء الوحدة في الدوري، وتعزيز الإيجابيات التي رافقت الفريق أمام الشارقة في الجولة الماضية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا