• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«خيرية الشارقة» تقدم مساعدات للاجئين السوريين واليمنيين بـ 20 مليون درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 أبريل 2016

الشارقة (الاتحاد)

أكدت جمعية الشارقة الخيرية أنها قدمت مساعدات لمساندة اللاجئين السوريين واليمنيين داخل الدولة بأكثر من 20 مليون درهم، خلال الفترات الماضية. وقال عبدالله سلطان بن خادم عضو مجلس إدارة جمعية الشارقة الخيرية ومديرها التنفيذي، إن الجمعية لم تتوانَ عن تقديم أشكال العون والمساعدة كافة لأسر اللاجئين من الإخوة السوريين واليمنيين، وذلك في إطار سعينا الدؤوب للوقوف بجانب الشعوب المعوزة في أزماتها تماشياً مع سياسة الدولة، حيث تعد الإمارات أكبر مانح للمساعدات الإنسانية حول العالم. وأضاف: منذ اللحظة الأولى لاندلاع الأزمة السورية واشتعال الحرب باليمن الشقيقة، سارعت الجمعية بلجانها كافة إلى الوقوف بجانب أشقائها الذين فروا هرباً من نيران الحرب الأهلية هناك، كانت «خيرية الشارقة» لها اليد العليا والسبق في احتواء أسر اللاجئين داخل الدولة، وذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بالوقوف بجانب كل محتاج حتى تصل رسالتنا لكل محتاج يعيش تحت سماء الإمارات.

واستمرارا لدورها في إغاثة المحتاجين من أسر اللاجئين، قامت جمعية الشارقة الخيرية بتقديم مختلف أشكال وصور الدعم المادي والعيني للإخوة اليمنيين اللاجئين إلى أراضي الدولة، والتي بلغت قيمتها الإجمالية نحو 5 ملايين و250 ألف درهم استفاد منها نحو 2127 أسرة. وتفصيلاً، نفذت الجمعية مساعداتها لأسر اليمنيين خلال عام 2012 بقيمة مالية بلغت 686 ألف درهم، فيما قدمت خلال العام التالي مساعدات بقيمة مليون و117 درهماً، استفاد منها قرابة 500 أسرة، بينما شهد عام 2014 ارتفاعاً في حجم وقيمة المساعدات ذاتها، والتي بلغت نحو مليون و395 ألف درهم، استفاد منها قرابة 500 أسرة، هذا إلى جانب مليون ونصف المليون درهم خلال عام 2015، بالإضافة إلى نصف مليون درهم قُدمت خلال الربع الأول من العام الجاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض