• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

قطر تؤكد مشاركتها في المهرجان المسرحي الخليجي الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 يناير 2014

الاتحاد

أكدت دولة قطر مشاركتها في مهرجان المسرح الخليجي في دورته الأولى التي تنظمها دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة، في سبتمبر القادم، بمشاركة مسرحية خليجية واسعة.

وأوضح بيان صحفي صادر عن دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة أن ذلك جاء في لقاء عبد الله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام بحكومة الشارقة بمعالي الدكتور محمد بن عبدالعزيز الكواري وزير الثقافة بدولة قطر وصالح الهاجري مدير إدارة الثقافة بالوزارة بحضور أحمد بورحيمة مدير إدارة المسرح بالدائرة، وذلك في إطار الجولة الخليجية الهادفة لدعوة الفرق المسرحية للمشاركة في المهرجان، حيث احتفى معالي الدكتور الكواري بوفد الدائرة وبمبادرة الشارقة بدعوة الفرق المسرحية القطرية للمشاركة في مهرجان الشارقة للمسرح الخليجي الأول.

وأشاد الكواري بدور الشارقة الفاعل في هذا الصدد خاصة؛ وأن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة داعماً لكل فعل ثقافي وفكري مبدع في الوطن العربي بشكل عام والخليجي بشكل خاص، كما أثنى على مبادرة حاكم الشارقة في تنظيم هذا المهرجان والتي أطلقها ضمن كلمته في ختام الدورة الثالثة والعشرين لأيام الشارقة المسرحية، وبأنها ليست بجديدة وإنما هي استمرار لدعم الفعل الثقافي واحتضان لمجمل أطياف الثقافة، والدفع في اتجاه تكريسها كفعل وأداة لتجديد العطاء والارتقاء بالفرد وسويته في المجتمع، وذلك مدعاة للفخر والثناء والإشادة، وأكد الكواري على تلبية قطر لدعوة المشاركة في المهرجان مشيراً أن دولة قطر ستقدم في هذا السياق منجزها الثقافي في مجال المسرح بما يوازي الجهد والدعم المعنوي الذي لاقته هذه المبادرة، وأكد معاليه أن قطـر سـبق لهـا ولا زالت معطاءة في المشهد الثقافي الإماراتي بشكل عام والشارقة بشكل خاص، وأن صاحب السمو حاكم الشارقة كان ضيف الشرف في احتفالات الدوحة عاصمة للثقافة العربية2010 وقد حظي حينها بالترحاب من قبل صاحب السمو الأمير الشيح حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر آنذاك.

من جانبه أعرب العويس عن سعادته بلقاء الأخوة في دولة قطر، حيث إن النشاط الثقافي والحراك في مشهد الدولتين ثري وغزير، بما يعزز مكانة الفكر المتوحد للدول الخليجية، ويؤكد صوابية الرؤى نحو تدعيم الفرد فكرياً وثقافياً، وأشار عبد الله العويس لأهداف المهرجان والنتائج المرجوة منه والمعول عليها في رفد المسرح الخليجي، وما تتيحه هذه الدورة من دعم ورعاية للمواهب ولمجتمع الثقافة والفنون لضمان يقظة الوعي وارتقاء بالذائقة في مجتمعاتنا العربية.

يذكر أن دائرة الثقافة والإعلام تتكفل بتقديم الرعاية المادية الكاملة للفرق المسرحية والفنانين المدعوين، بما يعادل مائة ألف دولار تقدم لكل عرض مسرحي مشارك، كما أن هذا المهرجان يأتي ترجمة لثورة بناء الإنسان التي التفت إليها منذ البواكير صاحب السمو حاكم الشارقة، وأنه ينظم عروضا مسرحية خليجية وندوات تطبيقية لمناقشة العروض المسرحية، ملتقى فكري مصاحب، إقامة ورش مسرحية متخصصة، دعوة فنانين مسرحيين متميزين لإثراء التظاهرة، إصدار نشرة يومية مصاحبة، إقامة نشاطات فنية وثقافية.

وتختتم الجولة الخليجية بالمملكة العربية السعودية، حيث يلتقي الوفد إبان منتصف يناير2014 بمسؤولي الفعل المسرحي بالمملكة لدعوة المسرح السعودي للمشاركة بالمهرجان المسرحي الخليجي الأول.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا