• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

عزا ونائبه ومحمد بن زايد الرئيس المصري في مقتل 21 مصريا على يد "داعش" الإرهابي

رئيس الدولة للسيسي: إننا معكم في كل ما تتخذونه للقضاء على الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 فبراير 2015

وام

بعث صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله برقية تعزية إلى فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة دان فيها بشدة جرائم القتل الجماعية البشعة التي ارتكبها تنظيم "داعش" الإرهابي بحق 21 مواطنا مصريا في ليبيا.

وأكد سموه تضامن دولة الإمارات العربية المتحدة التام والكامل مع جمهورية مصر العربية ووضع كل امكانياتها لدعم جهودها في مكافحة الارهاب والعنف الموجه ضدها وضد مواطنيها حتى يتم دحره واستئصاله.

وقال سموه "إننا معكم وإلى جانبكم في كل ما تتخذونه من خطوات وإجراءات للقضاء على الارهاب والمنظمات الارهابية كافة".

وأكد سموه "ان هذه الجريمة البربرية الشنعاء تقوى من ارادتنا وعزيمتنا وتعزز من تعاوننا مع شركائنا في التصدي للتهديدات الاجرامية لتنظيم (داعش) في ليبيا واجتثاثها من المنطقة كلها".

وقدم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان خالص تعازيه ومواساته إلى القيادة المصرية والشعب المصري الشقيق وأسر واهلي ضحايا الجريمة الوحشية النكراء داعيا لهم بالصبر والسلوان.

كما بعث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ببرقيتي تعازي مماثلتين إلى فخامة الرئيس المصري.  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا