• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

يوفنتوس يتوج باللقب الـ32

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 أبريل 2016

روما (أ ف ب)

أحرز يوفنتوس اللقب الخامس على التوالي، بخسارة مطارده المباشر نابولي أمام مضيفه روما الثالث صفر-1 أمس، على الملعب الأولمبي في روما، في ختام المرحلة 35 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وكان يوفنتوس قد انتزع فوزاً ثميناً من مضيفه فيورنتينا 2/‏‏1، ليبتعد بفارق 12 نقطة في الصدارة، وكان بحاجة إلى تعثر نابولي في مباراته اليوم لضمان اللقب الـ 32 في تاريخه، وهو ما حصل، وعادل بالتالي رقمه القياسي في عدد الألقاب المتتالية والمسجل بين 1931 و1935، عندما أحرز اللقب 5 مرات متتالية.

وعزز يوفنتوس موقعه في الصدارة برصيد 85 نقطة، بفارق 12 نقطة أمام نابولي قبل 3 مراحل من نهاية الموسم. وبعدما بدأ الدوري متعثراً وخسارته مرتين في أغسطس، ثم مرتين في سبتمبر وأكتوبر، حقق فريق السيدة العجوز عودة خارقة، ولم يخسر منذ ذلك الوقت، ليحصد 27 فوزاً من 35 مباراة.

في المقابل، كان نابولي بحاجة إلى الفوز لتأجيل تتويج يوفنتوس على الأقل إلى المرحلة المقبلة، بيد أنه مني بالخسارة، على الرغم من أنه كان الطرف الأفضل أغلب فترات المباراة، وبات مهدداً من طرف روما على المركز الثاني، بعدما تقلص الفارق بينهما إلى نقطتين.

واندفع نابولي منذ البداية نحو الهجوم، مستفيداً من عودة هدافه والكالشيو الدولي الأرجنتيني جونزالو هيجواين، بعدما استكمل عقوبة الإيقاف لثلاث مباريات، وكاد يهز الشباك في أكثر من مناسبة لولا تألق حارس مرمى روما الدولي البولندي فويتشي تشيسني.

في المقابل، لم يظهر روما بالمستوى المعهود، وانتظر الدقائق الأخيرة ودخول قائده الأسطوري فرانشيسكو توتي، لينشط نسبياً في الهجوم، ويسجل هدف الفوز الذي ساهم به «الملك» توتي بتمريرة ساقطة داخل المنطقة أحدثت ارتباكاً في دفاع نابولي، واستغلها نايجولان بشكل جيد لهز الشباك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا