• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أوباما يعتزم إرسال قوات إضافية لسوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 أبريل 2016

رويترز

سيعلن الرئيس باراك أوباما، اليوم الاثنين، اعتزامه إرسال 250 عسكريا أميركيا إضافيين إلى سوريا فيما يمثل زيادة كبيرة في الوجود الأميركي الذي يعمل مع قوات سورية محلية تحارب تنظيم "داعش".

وقال مسؤولون أمريكيون إن القوات الأميركية في سوريا سترتفع إلى 300 فرد وتهدف عملية النشر تلك إلى التعجيل بالمكاسب التي تم تحقيقها في الآونة الأخيرة ضد "داعش" ويبدو أنها تعكس تزايد الثقة في قدرة القوات التي تدعمها الولايات المتحدة داخل سوريا والعراق لاستعادة الأراضي التي يسيطر عليها "داعش".

وسيشرح أوباما قراره في كلمة في الساعة 11.25 صباحا(0925 بتوقيت جرينتش) في هانوفر حيث ناقش الأزمة السورية مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل يوم الأحد. وسيلتقي الزعيمان مع زعماء أوروبيين رئيسيين آخرين بعد كلمته.

وعلى الرغم من مقاومة أوباما إرسال قوات أميركية إلى سوريا حيث أدت حرب أهلية بدأت قبل خمس سنوات إلى قتل ما لا يقل عن 250 ألف شخص فقد أرسل 50 جنديا من قوات العمليات الخاصة الأميركية إلى سوريا العام الماضي فيما وصفه مسؤلون أميركيون بأنها مهمة "لمكافحة الإرهاب" وليست محاولة لقلب الموازين في الحرب.

 

 

 

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا